تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
إن فكرة الحفاظ على صحة الموظفين ليست جديدة، بيد أنها لم تكن على الدوام صناعة برأسمال يبلغ 8 مليارات دولار والقاعدة فيها أن يدعم أصحاب العمل الحصول على عضويات في مراكز اللياقة البدنية وفصول التأمل والوجبات الغذائية مالياً. في عام 1864، قُنن "قانون سلامة عمال المناجم في بنسلفانيا" (Pennsylvania Mine Safety Act) رسمياً، وهو قانون كان بمنزلة وعد لعمال المناجم في بنسلفانيا للحصول على الحد الأدنى من التهوية بما يساعد في الحيلولة دون إصابتهم بمرض الرئة السوداء "Black Lung"، كما كان بداية انطلاق تشريعات الصحة المهنية في الولايات المتحدة الأميركية. بعد ذلك ببضع سنوات، وضعت ولاية ماساتشوستس خطة أكثر استباقية قيد التنفيذ، وبذلك أصبحت أول ولاية تضع برنامجاً للتفتيش على المصانع . وبحلول عام 1891، استوعبت الحكومة الاتحادية المشكلة، حيث أصدرت تشريعات تقضي بتوفير الحد الأدنى من

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022