تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تتضارب الآراء بشدة في مجتمعنا حول مصدر التميز. فمن ناحية، تجدنا مفتونين بمعجزات الأطفال، ونصورها على أنها من عجائب الطبيعة. ومن ناحية أخرى، نحب القصص الجميلة التي تتحدث عن "التغلب على الشدائد" التي تلهمنا جميعاً بعظمتها، فماذا عن الموهوبين بالفطرة مقابل المجتهدين؟
عندما يتعلق الأمر فعلياً بإصدار أحكام حول الأداء الفردي، فما الذي يؤثر يا ترى في تقييماتنا؟ وجدت دراسة سابقة أن قدرة الشخص على أن يكون جيداً في شيء ما أكثر أهمية من أن يكون جيداً فيه بالفعل. ولكن ما سبب ذلك؟
الموهبة مقابل الاجتهاد
أجرت إحدى أعضاء فريقنا، وهي (شيا يونغ)، دراسة عام 2011 مع ماهزارين باناجي، عالمة النفس الاجتماعي بجامعة "هارفارد"، شملت 103 مشارك، وتضمنت وصفاً مكتوباً لاثنين من الموسيقيين الكلاسيكيين. وُصف الموسيقي الأول بامتلاكه قدرة فطرية (شخص "موهوب بالفطرة")، في حين وصف الآخر باجتهاده لتطوير قدرته (شخص "مجتهد"). ثم استمع المشاركون إلى تسجيل صوتي لأداء منسوب إلى كل فردٍ منهما، وطُلب إليهم تقييم أداء الاثنين من نواحٍ مهمة ومتنوعة تتعلق بالإنجاز الموسيقي. في الواقع، كان المؤدي والمقطوعة الموسيقية في التسجيلات المُقدمة في المرتين متماثلين؛ أما الاختلاف الوحيد فكان في القصة الخلفية التي صاحبت كل عينة صوتية.
على الرغم من أن المشاركين ذكروا أن التدريب مُقدّم في أهميته على الموهبة، فقد أظهرت تقييماتهم تفضيلهم للشخص ذي الموهبة الفطرية على الشخص المجتهد. هذا التفضيل للشخص "الموهوب بالفطرة" قد رفع أيضاً من سوية الاختبار: بمقارنة نتائج مجموعة المتطوعين المبتدئين مع مجموعة الموسيقيين المحترفين، نجد أن الأخيرة كانت أكثر ميلاً إلى تقييم العينة الصوتية التي نسبت إلى الشخص الموهوب

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!