تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: تشير البحوث إلى أن الشركات الممولة من خلال التمويل الجماعي غالباً ما تبدو في نظر المستهلكين ذات جودة أعلى وأقل نخبوية من الشركات الممولة من خلال رأس المال المغامر (الجريء) أو الأشكال التقليدية الأخرى لتمويل الشركات الناشئة. قد يفسر هذا سبب تسويق شركة "أمازون" لخط من المنتجات الممولة جماعياً من خلال منصة "كيك ستارتر" (Kickstarter).  إلا أن هذا التأثير لا ينطبق على جميع المنتجات؛ فعندما يتعلق الأمر بالسلامة، يصبح حكم المستهلكين العاديين أقل قيمة من خبرة المستثمرين المحترفين.

منصات التمويل الجماعي
تُعد منصات التمويل الجماعي بمثابة هدية للشركات الناشئة الريادية؛ فهي لا توفر التمويل فحسب، بل تبني أيضاً روابط بالعملاء المحتملين. فمنصة "كيك ستارتر" (Kickstarter) وحدها نجحت في تمويل أكثر من 200 ألف مشروع.
ولكن يبدو أن التمويل الجماعي يتعلق بما هو أكبر من الحصول على الأموال واكتساب بعض العملاء؛ إذ يبدو أن الشركات الناشئة التي تم تمويلها جماعياً تحصل على دعم إضافي.  ربما يكون هذا هو السبب في أن "أمازون" فتحت فئة منتجات على منصة "كيك ستارتر"، حيث جمعت جميع المنتجات ذات الصلة وسوقتها بشكل صريح على أنها ممولة جماعياً، مستخدمة عبارة: ("صُنع عبر ‘كيك ستارتر’ تسوق مجموعة كبيرة من مشاريع ‘كيك ستارتر’ التي يدعمها مجتمع شغوف").
قد يبدو هذا غير منطقي للوهلة الأولى. فغالباً ما يتم تصوير التمويل الجماعي على أنه

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!