فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: كيف تؤثر الممارسات الإدارية للشركات في النتائج عندما يتعلق الأمر بعمليات الاندماج والاستحواذ؟ استخدمت دراسة أجريت مؤخراً بيانات مكتب تعداد الولايات المتحدة لتحديد مدى تطبيق أكثر من 35 ألف مصنع لممارسات إدارية منظمة، ووجدت أن الشركات ذات الإدارة الأكثر تنظيماً كان من المرجح أن تصبح شركات مستحوِذة، في حين كان من المرجح أن يتم الاستحواذ على الشركات ذات الإدارة الأقل تنظيماً. ووثقت الدراسة أيضاً تأثيراً قوياً غير مباشر: بعد الاستحواذ، تميل الشركة المستهدفة إلى اعتماد ممارسات إدارية أكثر تنظيماً وأكثر شبهاً بممارسات الشركة التي استحوذت عليها. بالإضافة إلى ذلك، وجد الباحثون أن الممارسات الإدارية الأكثر تنظيماً ترتبط بأداء أقوى في عدد من مقاييس النجاح المالي، ما يشير إلى أن الاستثمار في هذه الممارسات يمكن أن يكون استراتيجية فعالة لأي شركة ترغب في تحسين نتائج الأعمال.

يشير الفكر السائد إلى أن الإدارة الجيدة تؤدي إلى أعمال مربحة، ولكن في الواقع الحديث أسهل من التنفيذ عندما يتعلق الأمر بتحديد تأثير الممارسات الإدارية للشركات على نتائج الأعمال الرئيسية، مثل أداء عمليات الاندماج والاستحواذ والأداء المالي.
لمواجهة هذا التحدي، استخدمنا بيانات من استقصاء الممارسات الإدارية والتنظيمية لعام 2010 (من أحدث إصدار متاح عندما بدأنا دراستنا) الخاص بمكتب تعداد الولايات
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!