تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

ودائع مصرفية

ما معنى وديعة مصرفية؟

ودائع مصرفية (Bank Deposits): مجموع الأموال المودعة في الحسابات البنكية بهدف حفظها، وتتخذ هذه الحسابات عدة صيغ مثل حساب التوفير، والحساب الجاري، وحساب الاستثمار. يمكن لصاحب الوديعة أن يسحبها أو أن يسحب جزءاً حسب ما هو منصوص عليه في الشروط والأحكام التي تحكم اتفاقية الحساب البنكي بين البنك والعميل.

أهمية الودائع المصرفية

تعد الودائع المصرفية شريان الحياة للمصارف، إذ في حال لم يتمكن المصرف من الحصول على ودائع بمعدل فائدة منخفض واستثمارها بمعدل فائدة مرتفع فلن يتمكن المصرف من الاستمرار، ويستخدمها المصرف أيضاً في عملية إقراض الأفراد والشركات، وتساهم الودائع على نحو عام في إنعاش الاقتصاد نتيجة ضخ هذه الأموال في مشاريع استثمارية تدرّ الأرباح وتعزز الإنتاج، بالإضافة إلى أنها تخفّض معدل الاستهلاك ما يعني انخفاض معدل التضخم وتعزيز التنمية الاقتصادية، كما أنها تسهل عملية الدفع والتحويل بين الأفراد وتوفر مردوداً مادياً جيداً للمودعين.

أنواع الودائع المصرفية

هناك أربع أنواع مختلفة من حسابات الودائع المصرفية وهي:

  • الحساب الجاري (Current Account): هو حساب جاري أساسي، يودع المستهلكون الأموال فيه، ويمكن سحب هذه الأموال المودعة حسب رغبة صاحب الحساب عند الطلب باستخدام البطاقات المصرفية أو الشيكات وغيرها، ويُفرض عادة على هذا النوع من الحسابات رسوم شهرية.
  • حساب التوفير (Savings Account): يقدم لصاحب الحساب فائدة على الوديعة، وهو حساب غير مرتبط بشيكات ورقية أو بطاقات مثل الحساب الجاري، إلا أنه من السهل نسبياً على أصحاب الحسابات الوصول إلى أموالهم، وقد تُفرض رسوم شهرية على الحساب في حال عدم الاحتفاظ برصيد محدد أو عدد معين من الودائع.
  • حساب الإيداع تحت الطلب (Call Deposit Account): حساب جاري يحمل فائدة، يجمع بين ميزات الحساب الجاري وحساب التوفير، بحيث يتيح للمستهلكين الوصول السهل إلى أموالهم مع كسب فائدة على ودائعهم.
  • حساب الوديعة لأجل (Term Deposit Account): أداة استثمار للمستهلكين، إذ تمتاز بمعدل عائد أعلى من حسابات التوفير التقليدية، ولكن يجب أن يبقى المال في الحساب لفترة زمنية محددة.

مثال على الوديعة المصرفية

فيما يلي مثال افتراضي شائع للوديعة المصرفية:

أراد أحد العملاء إيداع مبلغ 100 دولار نقداً في حسابه الجاري لدى بنك "زد" (Z)، ولإيداع المال يزور العميل فرع البنك المحلي ويسلم الأموال إلى موظف البنك (الصراف)، والذي بدوره يودع التمويل في حساب العميل الجاري. المال الآن هو أصل البنك، هذا يعني أن بنك"زد" يمكنه استخدام الأموال لأغراض أخرى، مثل الدفع لعملاء آخرين.

في الأسبوع التالي، يزور العميل البنك ويريد سحب 50 دولاراً نقداً. يأخذ البنك 50 دولاراً من أموالهم ويدفعها نقداً إلى العميل. أي أن البنك خفض أصوله وخصومه بمقدار 50 دولاراً. لديه الآن 50 دولاراً أقل نقداً ، وهو أحد الأصول، وخفّض المبلغ المستحق للعميل بمقدار 50 دولاراً ، وهو خصم.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!