تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

هوية العلامة التجارية

ما هي هوية العلامة التجارية؟

هوية العلامة التجارية (Brand Identity): هي الصورة أو التموضع الذي تريد الشركة أن تثبته في أذهان العملاء، ويختلف عن صورة العلامة التجارية التي تعكس الصورة التي يرى بها العملاء فعلياً العلامة التجارية، فالهوية هي ما تريد الشركة الوصول إليه بينما الصورة هي ما هو محقق فعلياً.

المكونات الرئيسية لهوية العلامة التجارية

تتضمن هوية العلامة التجارية عناصر مرئية أساسية مثل اسم العلامة التجارية وشعارها وتصميمها والخطوط المعتمدة للشركة عبر وسائل التسويق المختلفة وموقع الويب الخاص بها، وعناصر غير مرئية مثل الشعور الذي يختبره العميل عند استخدامه لمنتجات هذه العلامة والخبرات أو التجارب السابقة مع هذه المنتجات.

أهمية هوية العلامة التجارية

تساعد هوية العلامة التجارية في تمييز الشركة عن منافسيها، وتتكامل مع جهود التسويقية بما يمنح الشركة القدرة على طلب أسعار أعلى من المنافسين في السوق، على سبيل المثال؛ تزيد أسعار منتجات "آبل" عن أسعار منتجات "مايكروسوفت" على الرغم من تشابه مستواهما، إلا أن "آبل" تمكنت من تكوين هوية لعلامتها التجارية أقوى من "مايكروسوف". كما تُعزز هوية العلامة التجارية من قاعدة العملاء التي تتمتع بها الشركة الأمر الذي ينعكس على أرباحها النهائية، ولها تأثير على جذب الشركة للمواهب والكفاءات.

خطوات تكوين هوية العلامة التجارية

يمكن إنشاء هوية العلامة التجارية من خلال اتباع الخطوات الرئيسية التالية:

  1. تحديد الغرض الرئيسي من العلامة التجارية: وذلك من خلال طرح الأسئلة؛ لماذا علامتك التجارية موجودة؟ ماذا تحل من مشكلات؟ ما الذي يميزك عن المنافسة؟. سيؤدي هذا في النهاية إلى توجيه جوانب أخرى من إستراتيجية العلامة التجارية ويساعد على ابتكار الشعار وصوت العلامة التجارية.
  2. إجراء بحث عن المنافسين: هذا يعني فهم شكل المشهد التنافسي واستراتيجيات العلامات التجارية التي يتبناها المنافسون، وكيفية تقديم المنافسين لأنفسهم وذلك بهدف التميّز عنهم.
  3. البحث عن الجمهور المستهدف: تتضمن معرفة تفضيلات وتوقعات الجمهور المستهدف والبحث عن الأفكار التي قد تجذبهم، والعناصر المرئية وصوت العلامة التجارية التي قد يتردد صداها معهم.
  4. تطوير صوت العلامة التجارية وشخصيتها: يعتمد هذا إلى حد كبير على المنتج أو الخدمة المُقدمة ونوع الأشخاص المستهدفين، ويجب تخصيصها بما يلائم الجمهور.
  5. تطوير الهوية المرئية: من خلال أخذ جميع الأفكار المجمّعة حول هوية العلامة التجارية وترجمتها إلى مفاهيم مرئية، وذلك من خلال احتيار الصفات الأكثر أهمية التي ينبغي ربطها بالعلامة التجارية ومحاولة تصوّرها.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!