facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

نهج الزميل الموثوق

ما هو نهج الزميل الموثوق؟

نهج الزميل الموثوق (The Credible Colleague Approach): أحد الأساليب المستخدمة لتغيير رأي من تحاوره، ففي بعض الأحيان، تدفع معتقدات الشخص الراسخة إلى معارضة عرضك بصورة شديدة. مثلاً، قد يكون زميلك معارضاً لك بشدة فيما يتعلق بضرورة إجراء تجربة عملية مهمة للمنتج الجديد. لعله يرى أن التجربة العملية قد تكون مضرة بطريقة ما أو تعارض قيمه، فيعارض الفكرة على الرغم من الأدلة التي توضح أن منافعها تتفوق على أضرارها.

من الصعب أحياناً تحديد منبع هذه المعتقدات. لكن أحياناً، يؤدي مزيج من نشأة الشخص وتاريخه الشخصي وتحيزه الخفي إلى اعتقاده باستحالة قبول اقتراحك مهما كانت الحجة المنطقية أو العاطفية التي تواجهه بها. في هذه الحالات، ليس لديك الكثير لتقوله أو تفعله كي تتمكن من تغيير رأيه.

وبالتالي، وبدلاً من محاولة الدخول في نقاش مع شخص يبدو مقاوماً، استعن بزميل موثوق. قد يكون شخصاً مؤيداً لك يعمل في جزء آخر من الشركة، سواء كان نظيراً أو من مرتبة أعلى، ويتمتع بموقع أفضل لإقناع هذا الخصم. فهو سيجبره على فصل شخصك عن حجتك، وتقييم الفكرة بناء على جدارة أهدافها.

وإذا وصلت مع خصمك إلى طريق مسدود، قد يتمكن الزميل الموثوق من ترجيح الكفة لصالحك.

تعتبر دعوة مؤيد خارجي سلاحاً ذا حدين، ففي حين يمكنها تحقيق النتيجة التي ترغب فيها، يمكنها زيادة معارضة خصمك وخصوصاً إذا شعر أن الزميل الموثوق يحاول إجباره على موافقتك. لذا، من الضروري العثور على الزميل المناسب القادر على مناصرة موقفك بمهارة مع الحفاظ على علاقة ودية مع الخصم.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!