تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

نموذج جوردون للنمو

ما هو نموذج جوردون للنمو؟

نموذج جوردون للنمو (Gordon Growth Model): طريقة لتقييم المخزون، تحسب القيمة الجوهرية للسهم بناءً على صافي القيمة الحالية لأرباحه المستقبلية، متجاهلة ظروف السوق الحالية، وتستخدم في التقييم "نموذج خصم الأرباح" (Dividend Discount Model. DDM).

سُمي نموذج جوردون باسم الخبير في الاقتصاد والأستاذ الفخري في جامعة تورنتو "مايرون جوردون" (Myron Gordon)، إذ قدمه عام 1956.

يعدّ نموذج نمو جوردون نموذجاً معروفاً على نطاق واسع لتقييم الأوراق المالية للأسهم، ويناسب الشركات ذات معدلات النمو الثابتة في توزيعات الأرباح لكل سهم، نظراً إلى أنه يفترض معدل نمو ثابت.

آلية عمل نموذج جوردون للنمو

يقيِّم نموذج نمو جوردون أسهم الشركة باستخدام افتراض النمو المستمر في المدفوعات التي تقدمها الشركة لمساهميها من الأسهم العادية، فالمدخلات الرئيسية الثلاثة في النموذج، هي؛ توزيعات الأرباح لكل سهم، ومعدل النمو في توزيعات الأرباح لكل سهم، ومعدل العائد المطلوب، فإذا كانت القيمة الناتجة من النموذج أعلى من سعر التداول الحالي للأسهم، يعد السهم مقيّماً بأقل من قيمته الحقيقية ويتأهل للشراء، والعكس بالعكس.

معادلة نموذج جوردون للنمو

تحسب المعادلة قيمة السهم؛ من خلال قسمة توزيعات الأرباح السنوية القادمة للأسهم على ناتج طرح معدل نمو الأرباح من العائد المطلوب.

مزايا نموذج جوردون للنمو

هناك العديد من الفوائد لاستخدام نموذج نمو جوردون، منها:

  • سهولة الاستخدام.
  • مساعدة المستثمرين على وضع قيمة ثابتة لأسهم الشركة.
  • يعد مثالياً للشركات الناضجة التي تدفع أرباحاً متزايدة باستمرار.

عيوب نموذج جوردون للنمو

يؤخذ على نموذج جوردون للنمو بعض العيوب، منها:

  • يفترض نمو أرباح الشركة بمعدل ثابت.
  • غير مناسب للشركات التي لا تدفع أرباحاً أو تزيد مدفوعاتها على نحو مستمر. 

اقرأ أيضاً:

 

 

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!