facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

نقطة تحول لويس

ما هي نقطة تحول لويس؟

نقطة تحول لويس (Lewis Turning Point): تُسمى أيضاً "نظرية التحولات الهيكلية"، ويُقصد بها المرحلة التي يعيشها اقتصاد بلد ما خلال مسيرته التنموية، ويتم فيها استيعاب القطاع الصناعي لفائض العمالة الموجود في القطاع الزراعي.

إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

ابتكر "لويس آرثر" هذه النظرية عام 1954 لتفسير كيفية إبقاء مستوى الأجور منخفضاً في الاقتصادات الزراعية التي تخضع لتحول سريع نحو التصنيع، فتحوّل العمال الزراعيين والفلاحين إلى القطاع الصناعي، وتعويضهم بأجور متدنية (بنفس مستوى الأجور السائد في القطاع الزراعي)، يؤدي إلى توزيع غير عادل للثروة، إذ يحقق أصحاب المصانع دخلاً عالياً بينما يبقى الأجر منخفضاً مع جلب المزيد من العمال من الأرياف، ويحفز هذا الوضع أصحاب رؤوس الأموال من الصناعيين على الإدخار وإعادة الاستثمار طالما أن العمالة منخفضة التكلفة متوفرة، بل يحفزهم أيضاً لتوسيع أعمالهم وتحقيق المزيد من العوائد، وتحويل جزء منها لعملة أجنبية، ما يعزز احتياطات النقد الأجنبي ويرفع قيمة العملة المحلية، وخير مثال على هذه الوضعية ما حدث في الصين خلال نهضتها الاقتصادية.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!