نظام إدارة التعلم (Learning Management System. LMS): تطبيق برمجي أو تقنية قائمة على الويب تستخدم لتخطيط وتنفيذ وإدارة وتوثيق وتتبع وإعداد التقارير وتقديم الدورات التعليمية أو البرامج التدريبية أو برامج التعلم والتطوير. ظهر مفهوم نظام إدارة التعلم مباشرة من خلال التعلم الإلكتروني. على الرغم من أن الظهور الأول له كان في قطاع التعليم العالي والجانب الأكاديمي، ولكن معظمه اليوم يتركز على سوق الشركات، ويذكر أن هذه البدايات كانت في أواخر التسعينيات.

نظام إدارة التعلم يشكل الجزء الأكبر من سوق نظام التعلم. تم تصميمه لتحديد فجوات التدريب والتعلم، وذلك باستخدام البيانات التحليلية وإعداد التقارير، ويرتكز على تقديم التعليم عبر الإنترنت، ولكنه يدعم مجموعة من الاستخدامات، حيث يعمل كمنصة للمحتوى عبر الإنترنت، بما في ذلك الدورات التدريبية.

هناك نوعين رئيسين من مستخدمي نظام التعلم الإداري:

  • المسؤولون: مسؤولون عن إدارة نظام إدارة التعلم (LMS)، والذي يتضمن مجموعة من المهام المتعددة، بما في ذلك إنشاء الدورات التدريبية وخطط التعلم، وتعيين مجموعات محددة من المتعلمين لخطط تعليمية محددة، وتتبع خطوات تقدم المتعلمين.
  • الدارسون: هم الذين يتلقون مخرجات ثمار هذا النظام (هم المستهدفين من التدريب). سيتمكن المتعلمون الذين لديهم حق الوصول إلى "نظام التعلم الإداري" من رؤية كتالوج الدورات التدريبية وإكمال الدورات المخصصة وأي تقييمات موجودة، وقياس مدى تقدمهم، ويمكن تعيين المتدربين على أساس فردي، أو وفقاً لمستواهم الوظيفي، أو دورهم في الهيكل التنظيمي للشركة.

يوفر هذا النظام للعاملين عليه طريقة فعالة لإنشاء المحتوى وتقديمه ومراقبة تفاعل ومشاركة الدارسين وتقييم مستواهم.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!