نسبة تغطية توزيعات الأرباح Dividend Coverage Ratio

ما معنى نسبة تغطية توزيعات الأرباح؟

نسبة تغطية توزيعات الأرباح (Dividend Coverage Ratio): مؤشر يُستخدم من قبل المساهمين من أجل قياس مقدار المخاطر المرتبطة بعدم توزيع الشركة أرباحاً للمستثمرين؛ وذلك من خلال حساب عدد المرات التي يمكن أن تدفع فيها الشركة أرباحاً لمساهميها.

حساب نسبة تغطية توزيعات الأرباح

تحسب نسبة تغطية توزيعات الأرباح من خلال المعادلة التالية:

صافي الدخل السنوي ÷ المبلغ الإجمالي السنوي لجميع توزيعات الأرباح للمساهمين العاديين.

وفي حال كانت لدى الشركة أسهم ممتازة فتصبح المعادلة وفق التالي:

(صافي الدخل السنوي – مدفوعات الأرباح لحملة الأسهم الممتازة) ÷ المبلغ الإجمالي السنوي لجميع توزيعات الأرباح للمساهمين العاديين.

مثال على نسبة تغطية توزيعات الأرباح

إذا كانت الأرباح السنوية لشركة ما هي 10 ملايين دولار، وتوزع أرباحاً قيمتها 500 ألف دولار لحملة الأسهم العادية و100 ألف سهم لحملة الأسهم الممتازة، ففي هذه الحالة تكون نسبة توزيعات الأرباح هي وفق المعادلة التالية:

(10,000,000 – 100,000) ÷ 500,000 = 19.8 مرة.

فهم نسبة تغطية توزيعات الأرباح 

كلما كانت نسبة صافي الأرباح إلى توزيعات الأرباح على الأسهم العادية مرتفعة، كان ذلك إشارة إلى أن المخاطر المرتبطة باحتمال ألا تستطيع الشركة توزيع الأرباح منخفضة، وعلى العكس كلما كانت نسبة صافي الأرباح إلى التوزيعات منخفضة كان ذلك إشارة إلى ارتفاع المخاطر.

تحديات حساب نسبة تغطية توزيعات الأرباح

على الرغم من أن هذه النسبة تساعد على تقييم المخاطر؛ إلا أنه لا يمكن الاعتماد عليها بشكل كامل نتيجة عدة أسباب تتمثل في التالي:

  • قد لا يكون لدى الشركة نقد كافٍ لتوزيع الأرباح على المساهمين.
  • صافي الربح عرضة للتغير مع تغير ظروف السوق.
  • قد يقرر مجلس الإدارة تغيير مقدار أرباح الأسهم المدفوعة للمساهمين العاديين.

مقالات قد تهمك:

طرائق أخرى لقياس قدرة الشركة على دفع أرباح الأسهم

بالإضافة إلى نسبة تغطية توزيعات الأرباح توجد طرائق أخرى لقياس قدرة الشركة على الوفاء بالتزاماتها للمساهمين تعطي المستثمرين صورة أوسع عن قدرة الشركة على توزيع أرباحها؛ وهي:

  • نسبة العائد لتوزيعات الأرباح (Dividend Payout Ratio): تحسب هذه النسبة من خلال قسمة إجمالي الأرباح الموزعة للمساهمين على صافي ربح الشركة. وتعد قدرة الشركة على دفع نسبة أقل من 50% من أرباحها على شكل توزيعات مؤشراً لقدرتها على زيادة أرباحها على المدى الطويل، وعلى العكس إذا كانت النسبة أعلى من 50%.
  • نسبة التدفق النقدي الحر إلى حقوق الملكية (Free Cash Flow to Equity. FCFE): تحسب من خلال طرح التدفق النقدي للأنشطة التشغيلية من النفقات الرأسمالية وصافي الدين المسدد.
  • نسبة صافي الدين إلى مؤشر إبيتدا (Net Debt to EBITDA Ratio): وتحسب من قسمة إجمالي التزام الشركة مطروحاً منه النقد والنقد المعادل على إبيتدا الذي يمثل هامش الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإهلاك الديْن، وكلما كانت النسبة منخفضة كان ذلك مؤشراً جيداً.

اقرأ أيضاً: