تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

موشور هوية العلامة التجارية

ما هو موشور هوية العلامة التجارية؟

موشور هوية العلامة التجارية (Brand Identity Prism): يسمى أيضاً "موشور كابفيرير لهوية العلامة التجارية" (Kapferer’s Brand Identity Prism)، وهو أحد الأدوات المستخدمة في تصميم هوية العلامة التجارية، طُوّره الأستاذ في استراتيجية التسويق "جان نويل كابفيرير" (Jean-Noel Kapferer) عام 1986.

يتبع موشور هوية العلامة التجارية أسلوب تصميم الهوية وفق ستة جوانب تتمثل فيما يلي:

  • البنية (Physique)؛ تشمل العناصر المادية للمنتج، والتي يُمكن إدراكُها بصرياً.
  • الشخصية (Personality)؛ يُقصد  بهذا الجانب أن تضفي الشركة على علامتها التجارية صفات إنسانية، وعليه تحدد سلوكياتها والمواقف التي ينبغي لها تبنيها؛ على سبيل المثال، قد تُعبّر هوية العلامة التجارية عن شخص واثق من نفسه وتنافسي ومجازف ورياضي.
  • الثقافة (Culture)؛ القيم والمبادئ التي تعتنقها الشركة وترغب في إيصالها عبر هوية علامتها التجارية.
  • العلاقة (Relationship)؛ أي العلاقة التي تربط المستهلك بالعلامة التجارية؛ إذ يميل المستهلكون إلى بناء علاقة قوية مع بعض العلامات التجارية التي تلبي توقعاتهم.
  • الانعكاس (Reflection)؛ يمثل هذا الجانب الصورة التي يُدرك بها المستهلك العلامة التجارية، وهو بخلاف صورة العلامة التجارية؛ التي تُعبّر عن الإحساس الداخلي بالعلامة التجارية.
  • الصورة الذاتية (Self-Image)؛ ويُقصد بها الصورة المثالية التي يرى المستهلكون أنفسهم بها، ويُساعد مراعاة الشركات لهذا الجانب في تلبية احتياجات المستهلكين وفهمها.

يُعد موشور هوية العلامة التجارية بمنزلة مرجع يوّجه كل شيء في الشركة؛ بدءاً من الأعمال الروتينية اليومية، وصولاً إلى القرارات الضخمة، فضلاً عن أنه يساهم في تمييز العلامات التجارية عن بعضها.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!