facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

من التوجيه إلى الإرشاد

من التوجيه إلى الإرشاد (Directive to Instructive): مصطلح يصف إحدى الطرق الأساسية التي يمكن من خلالها تغيير دور المدير، إذ ومع التغيرات المتسارعة التي تطرأ باستمرار على بيئة الأعمال، أصبح دور المدير "الكلاسيكي" الذي يتلخص في الوظائف الأساسية الخمس التي جاء بها "فايول" غير فعال، فعلى سبيل المثال، عندما تؤدي الروبوتات القائمة على الذكاء الاصطناعي المزيد من المهام مثل إتمام الإنشاءات أو مساعدة المحاسبين القانونيين بكفاءة أكبر في إعداد الفواتير، لن تعود هناك حاجة إلى مشرف يوجه مَن يتولون مثل هذه الأعمال. يحدث هذا اليوم بالفعل في العديد من القطاعات، حيث تحل الروبوتات محل البشر وخصوصاً في الأعمال اليدوية التي لا تتطلب تفكيراً، وفي الأعمال التي تعتمد على التكرار أكثر مما تتطلب إبداعاً.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

ما سيكون مطلوباً من المدراء هو التفكير بالمستقبل بشكل مختلف من أجل تحديد شكل الأثر الذي سيحدثه الذكاء الاصطناعي في قطاعهم، وهذا يعني قضاء المزيد من الوقت في استكشاف الآثار المترتبة على استخدام الذكاء الاصطناعي وإرشاد الآخرين على توسيع حدودهم المعرفية والتعلم من خلال التجريب لتطوير ممارسات جديدة.

قال "جاك ما"، المؤسس المشارك في مجموعة "علي بابا" (Alibaba Group) في الصين: "يجب أن يكون كل ما نعلّمه مختلفاً عن الآلات. إذا لم نغير الطريقة التي نعلّم بها، فسنواجه مشكلات بعد 30 عاماً". يتحدث "جاك" عن التعليم بمعناه الأوسع، لكن ما يقصده هو أمر محدد، فالتعلّم وليس المعرفة هو ما سيجهز الشركات للعمل في المستقبل، ويجب أن يكون المدير هو البطل المحوري في مسألة التعلّم.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!