معايير اتخاذ القرار Decision Criteria

2 دقيقة

ما معايير اتخاذ القرار؟

معايير اتخاذ القرار (Decision Criteria): مصطلح يستخدم في عالم الأعمال ويشير إلى المبادئ أو القواعد أو أي متغيرات تشكل الإطار العام الذي يحدد آلية سير العمل في عملية اتخاذ القرار. 

خطوات اتخاذ القرار

بصفة عامة، تنطوي عملية اتخاذ القرار على الكثير من التفكير، وتنقسم إلى المراحل الآتية:

  • التحليل: أي تحليل الموقف الذي يحتاج لاتخاذ القرار فيه وتحديد الأهداف المرجوة.
  • البحث عن البدائل: تنطوي هذه المرحلة على العصف الذهني لإيجاد البدائل مع دراسة كل منها.
  • تقييم البدائل: يتم في هذه المرحلة تقييم البدائل من حيث نتائجها المتوقعة والمخاطر المحتملة بالاعتماد على المعلومات الحالية والخبرات السابقة والقدرة على التوقع.
  • التنفيذ والمراقبة: في هذه المرحلة، يُختار البديل الأمثل وتُراقب الإجراءات المتخذة لتنفيذ القرار بهدف التأكد من فعاليتها.

أنواع اتخاذ القرار

يوجد العديد من أنواع اتخاذ القرار ومنها الآتي:

  • اتخاذ القرار المستند إلى التوجيه؛ يتسم هذا النوع بالقدرة على اتخاذ القرارات السريعة وذلك لاعتماده على الأفكار الواضحة والعقلانية والمنطقية وتجاهل كل ما هو غامض.
  • اتخاذ القرار المستند إلى التحليل؛ لا يكتفي هذا النوع بالأفكار الموجودة مسبّقاً بل يلجأ أيضاً إلى البحث وجمع كمية من البيانات من أجل تحليلها والخروج بالاستنتاجات منها.
  • اتخاذ القرار المفاهيمي: يستند هذا النوع من اتخاذ القرار إلى العمل على ربط الأفكار المجردة والمتباينة والعمل على تعميق فهمها والتوصل إلى أفكار جديدة.
  • اتخاذ القرار السلوكي: يستند هذا النوع إلى التركيز على الأشخاص المتأثرين بالقرارات والاعتماد على المعلومات الواردة من الآخرين لتوجيه اختيارهم.

معايير اتخاذ القرار في مجال الإدارة

يوجد العديد من معايير اتخاذ القرار وتختلف باختلاف المجال الذي تُطبق فيه ومن هذه المجالات مجال إدارة الأعمال ومن المعايير التي تطبق على عملية اتخاذ القرار الآتي:

  • مواءمة القرار مع الهيكل التنظيمي للمؤسسة وآلية سير العمليات والأنشطة فيها.
  • التكلفة التي يسببها القرار فقد تكون بعض القرارات مكلفة أكثر من غيرها وبالتالي لا تناسب إمكانيات المؤسسة ما يدفعها لاختيار غيرها.
  • مستوى المخاطرة الذي يمكن للمؤسسة أن تتحمله فقد ينطوي بعض القرارات على مخاطر أعلى من غيره وبالتالي لا يمكن للمؤسسة تحمله أو حتى تفاديه ما يدفعها إلى العدول عن القرار واتخاذ قرار آخر.
  • مناسبته لإمكانيات المؤسسة البشرية أو حتى الأدوات والمعدات التي تمتكلها.
  • مدى الحاجة إلى السرعة في تطبيق القرار، فقد تحتاج الشركات في بعض الحالات إلى اتخاذ قرارات بسرعة من أجل الاستجابة لوضع معين وقد ينطوي على التأخير تداعيات ومخاطر.
  • الآثار البيئية أو الاجتماعية؛ تأخذ بعض المؤسسات بعين الاعتبار الآثار البيئية التي تتركها قراراتها وحتى الآثار الاجتماعية على الأشخاص المتأثرين بالقرار حتى لو كان ذلك سيصعّب عملية اتخاذ القرار.