facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

مزلق قابلية الاستدعاء

ما هو مزلق قابلية الاستدعاء؟

مزلق قابلية الاستدعاء (The Recallability Trap): أحد المزالق أو الانحيازات التي يمكن أ نقع فيها حين نمارس التخمين والتنبؤ، فطالما أننا نبني توقعاتنا لأحداث المستقبل على ما شهدناه في السابق، فقد نفرط بتأثرنا بأحداث صادمة مررنا بها وتركت آثاراً لها في عمق ذاكرتنا. فجميعنا مثلاً يغالي في احتمال وقوع الحوادث الكارثية النادرة كسقوط الطائرات لأن تلك الحوادث تلقى اهتماماً استثنائياً في الإعلام، وينطبق الأمر ذاته على أي حادث صادم أو مفزع قاسيت منه في حياتك، إذ قد يمثل مصدراً لتشويش تفكيرك وتجد نفسك ترفع احتمال الحوادث المرورية في ذهنك إذا مررت بإحداها خلال توجهك إلى العمل، كما ستزيد من افتراض إصابتك يوماً ما بالسرطان وموتك بسببه إذا فارقت صديقاً مقرباً جراء هذا المرض.

إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

والواقع أن أي شيء يشوش قدرتك على استدعاء الأحداث استدعاء متوازناً وسليماً يسهم في الوقت ذاته بتشويش تقييمك للاحتمالات الأخرى، ففي إحدى التجارب، قُرأت قوائم تضم أسماء رجال ونساء معروفين على مجموعات مختلفة من الأفراد، وحُجبت عن المشاركين معلومة أن أسماء الرجال تساوي أسماء النساء في كل قائمة، مع وضع أسماء رجال أشهر من النساء في بعض القوائم وأسماء نساء أشهر من الرجال في بعضها الآخر، ثم طُلب من المشاركين تقدير نسبة الرجال والنساء في كل قائمة، فظن من سمعوا أسماء الرجال الأشهر أنهم الأكثر عدداً في القائمة، بينما ظن من سمعوا أسماء النساء الأشهر أنهن الأكثر عدداً.

تكمن الطريقة المثلى لتجنب هذا المزلق في اتباع نهج منضبط لإصدار التنبؤات وحساب الاحتمالات. تفحص بعناية جميع افتراضاتك لتتأكد أنها ليست ناتجة عن ذكريات مسيطرة، واحصل على إحصاءات حقيقية متى استطعت إلى ذلك سبيلاً، وحاذر أن تقود الانطباعات تفكيرك.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!