مبدأ الشغف Passion Principle

ما هو مبدأ الشغف؟

مبدأ الشغف (Passion Principle): مصطلح يشير إلى إعطاء الأولوية للعمل المُرضي على المستوى الشخصي حتى لو كان ذلك على حساب الأمان الوظيفي أو الراتب اللائق. ذكرته الأستاذة المشاركة في علم الاجتماع والهندسة الميكانيكية (بالتعاقد المؤقت) في جامعة ميشيغان، إيرين تشيك (Erin A. Cech) في كتابها مشكلة الشغف (The Trouble with Passion).

مخاطر تطبيق مبدأ الشغف

ينطوي تطبيق مبدأ الشغف في الحياة المهنية على مجموعة من المخاطر منها:

  • يستهلك الوقت ويزعزع الاستقرار الاقتصادي للموظف.
  • قد يستغرق البحث عن وظيفة تتوافق مع الشغف شهوراً أو حتى سنوات. 
  • قد يسبب ترك الوظيفة في منتصف المسيرة المهنية للبدء من جديد في مجال عمل آخر الابتعاد عن شبكات العلاقات والعادات والمعارف غير الرسمية التي كانت تشكّل العمود الفقري للنجاح المهني السابق.
  • يتمثّل الخطر الآخر للسعي وراء الشغف في فكرة الوجودية بحد ذاتها، فقد يكون استثمار الإحساس بالهوية بهذا الشكل المكثَّف في وظائف مدفوعة الأجر أشبه بوقوع قوة العمل في حب الروبوتات؛ إذ قد يُكرّس الموظف جهده العاطفي والجسدي والعقلي للوظيفة ويتفانى في العمل بشكل يتجاوز بكثير ما يطلبه منه رب العمل بصورة رسمية.

نصائح لتحقيق التوازن بين الشغف والدخل المادي

يقدم مقال "أربع نصائح لتحقيق التوازن بين شغفك دخلك المادي" المنشور في هارفارد بزنس ريفيو مجموعة نصائح للعاملين تساعدهم على تحقيق التوازن الصحيح بين الشغف والربح في تشكيل الحياة المهنية والتي تتمثل في الآتي:

  • خلق حالة من المرح في العمل.
  • تقليص المساحة التي يشغلها العمل بدوام كامل من حياة العاملين.
  • تنويع مصادر صناعة المعنى سواء من خلال متابعة بعض الهوايات أو الأنشطة الأخرى.
  • طلب المساعدة ومد يد العون للآخرين؛ مثل طلب تغيير ساعات العمل أو هيكل العمل وتشكيل تحالفات مع الزملاء لتحقيق تلك الأهداف.

التعامل مع فقدان الشغف

قد يشعر العديد من العاملين بفقدان الشغف وأنهم عالقون في تنفيذ المهام نفسها مراراً وتكراراً، ويطرح مقال "ماذا تفعل عندما تفقد الشغف تجاه عملك؟" المنشور في هارفارد بزنس ريفيو مجموعة من الطرائق الجديدة التي تساعد الموظفين على إعادة تخيل مشكلة الوجود المهني الذي لا روح فيه أو النظر إليها من زاوية مختلفة؛ وهي الآتي:

  • قيّم ما تريد أن تحصل عليه من عملك في هذه المرحلة من حياتك.
  • ابحث عن أجزاء يمكنك إعادة صياغتها ضمن وظيفتك.
  • أشبع شغفك خارج العمل.
  • إنْ فشل كل شيء فأحدِث تغييراً لاستعادة الشغف.

علاقة الشغف بالاحتراق الوظيفي

على الرغم من أن النصيحة المعروفة التي تقول: "إذا كنت تفعل ما تحب، فلن تعمل يوماً واحداً في حياتك" فكرة لطيفة؛ إلا أنها لا تتعدى أن تكون مجرد وهم، ويناقش مقال "عندما يتسبب الشغف بالاحتراق الوظيفي" المنشور في هارفارد بزنس ريفيو علاقة الشغف بالاحتراق الوظيفي؛ إذ يرى أن العمل المدفوع بتحقيق الأهداف (العمل الذي يحبه العاملون فيه ويشعرون بالشغف تجاهه) قد يسبب الاحتراق الوظيفي.

اقرأ أيضاً: