قاعدة المنافسين الثلاثة Rule of Three

ما معنى قاعدة المنافسين الثلاثة؟

قاعدة المنافسين الثلاثة (Rule of Three): تشير إلى وجود ثلاثة منافسين رئيسيين في كل قطاع لا يمتلك أكبرهم أكثر من أربعة أضعاف حصة أصغرهم في السوق.

انطلقت قاعدة المنافسين الثلاثة من شرط أن نسبة 2 إلى 1 في حصة السوق بين منافسين اثنين هي نقطة التوازن التي لا يفيد فيها زيادة حصة أحد المنافسين أو تقليلها، وأن أي منافس يقل نصيبه عن ربع نصيب أكبر منافس لا يمكن أن يكون منافساً فعالاً، ويمكن التنبؤ بهذا الشرط من خلال منحنى الخبرة.

تتميز الأسواق التي لا تخضع لقيود تنظيمية وحواجز دخول رئيسية مثل؛ حقوق براءات الاختراع، بنوعين من المنافسين: الخبراء العامّون والخبراء المتخصصون في المنتجات أو السوق، ولا يوجد في الأسواق التنافسية الناضجة مساحة سوى لثلاثة متخصصين متفرغين بنسب متفاوتة بين 70% و90% من السوق.

ترتكز الأسواق الناضجة على عدد قليل من الخبراء العموميين؛ على سبيل المثال، المراكز التجارية التي تضم متاجر كبرى تقدم خدمات كاملة مثل “سيرس” (Sears) و”جي. سي. بيني” (JC Penney)، تضم أيضاً عدداً من اللاعبين الآخرين بصفتهم متخصصين في المنتجات أو متخصصين في السوق، مثل متجر “فوت لوكر” (Footlocker) للأحذية الرياضية.

تُظهِر الشركات متوسطة الحجم أسوأ أداء مالي دائماً، ويًطلق على هذا المركز المتوسط اسم “الخندق” (Ditch)، وتستحوذ فيه الشركات على نحو 5 إلى 10% من حصة السوق، وبالتالي يكون الأداء المالي لتلك الشركات هو الأضعف، وتحتاج الشركات الموجودة على جانبي الخندق وخاصة تلك القريبة منها إلى تطوير استراتيجيات لإبعاد نفسها.

يمكن للمنافس ذي الحصة المنخفضة أن يحقق موقعاً ريادياً في قطاع سوق معين إذا كان يوجد ما يكفي من الخبرة المشتركة بين هذا القطاع وبقية السوق، وكان رائداً في بقية السوق، أو تكون الشركة المزدهرة بخلاف ذلك على استعداد للاستمرار بإضافة المزيد من الاستثمار إلى منتج ثانوي.

 اقرأ أيضاً:

Content is protected !!