تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

فترة التقرير

ما هي فترة التقرير؟

فترة التقرير (Reporting Period): تُسمى أيضاً "الفترة المحاسبية" (Accounting Period)، وهي المدة الزمنية المحددة التي توثق وتسجل الشركة خلالها جميع معاملاتها المحاسبية والمالية، وتُعَّد الميزانية العامة والقوائم والتقارير المالية حول الأداء المالي لتقديمه إلى المستثمرين من أجل مقارنة الأداء المالي الحالي للشركة مع فترات سابقة.

تساعد فترة التقرير على تقديم معلومات دقيقة عن ربحية الشركة باستمرار، وهذا يمكنهم من التخطيط واتخاذ القرارات الصحيحة في كل فترة زمنية، وعادةً ما تكون فترة التقرير 12 شهراً عبر استخدام السنة التقويمية، أو السنة المالية، كما يمكن أن تختار بعض الشركات فترات أقصر مثل نصف أو ربع سنوية، أو أسبوعية، وهذه الأخيرة تُستخدم عند بدء النشاط التجاري عملياته في منتصف الشهر أو لإنجاز العمليات المالية قبل نهاية فترة إعداد التقارير العادية.

تمتلك معظم الشركات أنظمة إدارية مؤتمتة تمكنها من إنتاج التقارير في وقت قصير يصل إلى دقائق، وتصدر العديد من التقارير المالية أكثرها شيوعاً هي: تقارير الميزانية العمومية، وتقرير الأرباح والخسائر، وتقرير التدفقات النقدية.

أنواع فترات التقرير

هناك فترات محاسبية متعددة تعتمد على نشاط الشركة منها من يبدأ فترة التقرير الخاصة بها في بداية السنة التقويمية، ومنها من يبدأ بعد ذلك؛ مثل المنشآت التعليمية، ويمكن تقسيم الفترات المالية إلى:

  • السنة التقويمية: هذه الفترة تتكون من 12 شهراً ميلادياً، تبدأ في الأول من يناير/كانون الثاني وتنتهي في 31 ديسمبر/ كانون الأول من العام نفسه.
  • السنة المالية: الفترة التي تتكون من 12 شهراً وتبدأ في أي شهر من أشهر السنة.
  • الفترة الشهرية: تجمع السجلات المحاسبية في بداية كل شهر.

مبادئ فترة التقرير

هناك عدة مبادئ تتطلب الالتزام بها عند إعداد التقرير، وهي:

  • الاتساق: التسجيل المباشر للمعاملات المحاسبية فور حدوثها.
  • المطابقة: تكون عبر الإبلاغ عن المصروفات والإيرادات التي كانت  نتيجة مباشرة للمصروفات في الفترة نفسها.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!