تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

عقد الإذعان

ما هو عقد الإذعان؟

عقد الإذعان (Adhesion Contract): إحدى الصيَغ المستخدمة في إبرام العقود، وتعتمد على استخدام نموذج نمطي أو قياسي (Standard) للعقد يُعدّه أحد طرفيْ العلاقة التعاقدية بصورة منفردة، ويعرضه على الطرف الآخر الذي ليس لديه الحق في تغيير العبارات الواردة فيه أو الشروط والأحكام التي يتضمنها، ولا أن يدخل في مفاوضات أو مساومة مع الطرف الذي أعدّ هذا العقد، لكن لديه الحق في رفضه كما هو، أي رفضه كاملاً دون أي تعديل.

خصائص عقد الإذعان

يتميز عقد الإذعان ببساطة عملياته، وقابليته للتنبؤ، ويقلل من المفاوضات التي يمكن أن تستغرق وقتاً وتكلفة في صياغة العقود.

وُصف هذا العقد "بالإذعان" لأن معناها الخضوع والانقياد، وهو من العقود التي ظهرت مع تطور الصناعة والتكنولوجيا وما خلّفاه من أثر في طريقة الحياة. من أمثلة عقود الإذعان العقود المتعلقة بتذاكر السفر في الطائرة والقطار وعقود التأمين بمختلف خدماته.  

لا يجوز للمذعَن أن يتنصل مما ورد بالعقد من التزامات لأن موافقته تكون ملزمة له، إلاّ في حالة إخلال صاحب العقد (شركة التأمين مثلاً)، ففي هذه الحالة له الحق في المطالبة بالتعويض.

ما الطبيعة القانونية لعقد الإذعان؟

تعد عقود الإذعان قانونية في معظم البلدان، إلا أن المحاكم تفحصها بدقة قبل التنفيذ القانوني، خاصة بسبب احتمال وجود شروط أحادية الجانب على نحو غير معقول لصالح الطرف المفاوض.

لماذا يعتبر عقد التأمين من عقود الإذعان؟

يعود السبب في اعتبار عقد التأمين عقد إذعان إلى طبيعة العلاقة بين طرفيه (أي المؤمِّن والمؤمَّن له)، لأن الطرفين غير متوازنين في القوة والطرف المؤمَّن له هو الأضعف، إذ تعد شركات التأمين شركات محتكرة لخدمة تأمينية بشروط معينة لتحقيق أعلى عائد من الربح، دون وجود تنافس حقيقي بين شركات التأمين فيما بينها ليستطيع المؤمَّن له الاستفادة من التنافس.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!