ضريبة الثروة Wealth Tax

ما هي ضريبة الثروة؟

ضريبة الثروة (Wealth Tax): تسمَّى أيضاً “ضريبة رأس المال” (Capital Tax)، أو “ضريبة حقوق الملكية” (Equity Tax)، وهي أحد أنواع الضرائب التي تُفرض على صافي القيمة السوقية العادلة لأصول أصحاب الثروة. وتتراجع شعبية هذا النوع من الضرائب إذ كانت تطبقها حوال الـ 12 دولة؛ أما الآن، تفرضها النرويج وإسبانيا وسويسرا؛ في حين تفرض بعض الدول الضريبة على بعض الأصول وتتمثل هذه الدول في فرنسا وإيطاليا.

تنطبق ضريبة الثورة على العديد من الأصول؛ ومنها العقارات، والنقد، والاستثمارات، وملكية الأعمال والأصول الأخرى، والودائع المصرفية، والأسهم، والأصول الثابتة، والسيارات الشخصية، وخطط التقاعد، وصناديق الأموال، والمساكن التي يشغلها مالكوها، والصناديق الاستئمانية، مع الأخذ بعين الاعتبار أن تُطرح أي التزامات من الديون.

إيجابيات ضريبة الثروة وسلبياتها

تحمل ضريبة الثروة إيجابيات تنعكس على الدول التي تطبقها تتمثل في أنها تزيد الإيرادات الضريبية التي تجنيها هذه الدول؛ ومن ثم ستنعكس على المشروعات الحكومية التي يصبح من الممكن التوسع بها. ومن جهة أخرى، يمكن أن تعزز ضريبة الثروة العدالة والمساواة؛ إذ إنها تأخذ بعين الاعتبار القدرة المالية لدى الأفراد على دفع الضرائب، فأصحاب الثروات لديهم القدرة على دفع الضرائب أكثر من غيرهم؛ كما أن البعض يراها عنصراً يحفز الأفراد على الإنفاق لتجنب الضرائب على ثرواتهم ومن ثم يساعد ذلك على تحفيز النمو الاقتصادي.

وعلى الرغم من إيجابيات ضريبة الثروة، فإنها تحمل بعض السلبيات مثل:

  • صعوبة إدارة الضرائب؛ إذ إن تحديد القيمة السوقية العادلة يكون صعباً بالنسبة إلى بعض الأصول مثل الشركات الخاصة أو الأعمال الفنية.
  • قد يلجأ أصحاب الثروات إلى التهرب الضريبي، وقد يكون ذلك إما عبر شراء الأصول الصعبة التقييم أو الاستثمار فيها عن قصد؛ كما تُمكنهم مغادرة البلاد إلى دولة لا تطبق هذه الضريبة.
  • قد تثبط هذه الضريبة النمو الاقتصادي بسبب خروج أصحاب الأموال من البلاد.

هل تطبق الولايات المتحدة الأميركية ضريبة على الثروة؟ 

لا تطبق الولايات المتحدة الأميركية ضريبة على الثروة، وتقتصر الضرائب التي تطبقها على ضرائب الدخل والممتلكات التي قد يعتبرها بعض الأشخاص نمطاً مشابهاً لضريبة الثروة.

وعلى الرغم من ذلك، فإن الرئيس الأميركي الحالي، جو بايدن، يدعو إلى زيادة الضرائب على الأثرياء في أميركا، وينوي استخدام الإيرادات التي تُجمع في تعزيز الرعاية الطبية.

ضريبة الثروة في الوطن العربي

لا تطبق الدول العربية ضريبة على الثروة؛ إلا أن مصر تطبق ضريبة سنوية على الثروة العقارية تهدف إلى الحد من نمو ظاهرة تأجير الوحدات السكنية بمبالغ ضخمة شهرياً. وبموجب  قانون ضريبة على الدخل، يبدأ سعر الضريبة من 2.5% حتى 27.5%، وفقاً لمستوى شرائح صافي الدخل، على أن تُحسم نسبة 50% من الإيرادات مقابل التكاليف والمصروفات.

اقرأ أيضاً: