تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سوق السماسرة

ما تعريف سوق السماسرة؟

سوق السماسرة (Brokered Market): يُسمى أيضاً "سوق "الوسطاء"، وهو سوق للتداول يضم وكلاء أو وسطاء في معاملات البيع والشراء، لتسهيل اكتشاف الأسعار وإجراء عمليات التداول.

تُستخدم أسواق السماسرة لجميع أنواع الأوراق المالية، خاصة تلك التي لها إصدارات أولية، ويجني السماسرة أرباحهم من الرسوم أو العمولة التي يحصلون عليها مقابل نشر سعر الأصول التي يرغب البائع ببيعها، والسعر الذي يكون المشتري على استعداد لدفعه.

أهمية سوق السماسرة

تساعد أسواق السماسرة في زيادة كفاءة السوق من خلال تعزيز السيولة، وتقليل هوامش العرض والطلب وزيادة حجم المعاملات، وتفيد في الحالات التي لا يملك فيها الأفراد المعرفة اللازمة لتسهيل المعاملات بأنفسهم، إذ يكون السماسرة على دراية أكبر بأسواقهم ولديهم خبرة في التداول وسلوك السوق.

مثال على سوق السماسرة

يستخدم السمسار أوامر الشراء والبيع لمطابقة الأوراق المالية للمشترين والبائعين، أو يعمل سمسار السيارات نيابة عن المشتري لتحديد تجار السيارات الذين يرغبون في بيع السيارات بالسعر الذي يحدده المشترين، يمكن للسمسار أيضاً المساعدة في العثور على مشترين محتملين لنشاط تجاري يملكه العميل.

الفرق بين سوق السماسرة وسوق المتداولين

يعد "سوق المتداولين" (Dealers Market) السوق الذي يكون المتداولون فيه طرفاً مقابلاً للمشتري والبائع، بمعنى أنه ينشرون فيه الأسعار التي يرغبون في شراء ورقة مالية معينة أو بيعها من خلالها.

يتطلب سوق السماسرة وجود بائع ومشتري محددين لإجراء الصفقة، فيما ينفذ المشترون والبائعون في سوق المتداولين أوامر الشراء أو البيع بطريقة مستقلة من خلال المتداولين صناع السوق وتشمل الاختلافات بين السوقين أيضاً ما يلي:

  • امتلاك المتداولين حقوق وحرية شراء الأوراق المالية أو بيعها على عكس السماسرة.
  • حصول السماسرة على عمولات لإجراء المعاملات التجارية على عكس المتداولين.
  • يمكن للمتداول اتخاذ مركز طويل أو قصير في السوق اعتماداً على وجهة نظره في السوق، فيما لا يمكن للسمسار ذلك.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!