سلع جيفن (Giffen goods): هي السلع التي يرتفع الطلب عليها عندما يرتفع السعر، مخالفة بذلك قانون الطلب الذي يقول أن حجم الطلب يتناسب عكساً مع السعر.

عادة تطلق تسمية سلع جيفن على مجموعة من السلع الرديئة الرخيصة، حيث يغلب فيها أثر الدخل (انخفاض الدخل المتاح نتيجة زيادة الإنفاق على السلع) على أثر الإحلال (التغّير النسبي للأسعار).

تكون السلع الرديئة الرخيصة أكثر انتشاراً بين المستهلكين ذوي الدخل المنخفض مثل الخبز والرز، وحتى ينطبق وصف سلع جفن على أي سلعة يجب أن تكون رديئة (رخيصة) ولا يتوفر لها بدائل بسهولة وتشكل نسبة كبيرة من إجمالي الإنفاق الاستهلاكي.

من الأمثلة الشهيرة على سلع جيفن ما حدث في المجاعة الإيرلندية للبطاطا في القرن التاسع عشر. مع ارتفاع أسعار البطاطا، لم يتبقى من دخل المستهلكين الفقراء سوى القليل لشراء مواد مغذية أكثر ولكنها باهظة الثمن مثل اللحوم (تأثير الدخل). لذلك على الرغم من أن المستهلكين كانوا يفضلون شراء المزيد من اللحوم والقليل من البطاطا (تأثير الاستبدال)، فإن انخفاض الدخل المتبقي لديهم دفعهم لشراء المزيد من البطاطا ونسبة أقل من اللحوم. وفي هذه الحالة، سيطر أثر الدخل على أثر الإحلال.

يجب أن نميز بين سلع جيفن وسلع فيبلن التي تكون فاخرة وباهظة الثمن والتي أيضاً يزيد الطلب عليها مع زيادة سعرها، لكن من باب الاستهلاك التفاخري وتعزيز المكانة الاجتماعية.

سميت هذه السلع نسبة للاقتصادي الاسكتلندي روبرت جيفن، حيث نسبة له من قبل الاقتصادي ألفريد مارشال في كتابه "مبادئ الاقتصاد" (Principles Of Economics) الذي صدرت أول طبعة له عام 1890 وأكمله في عام 1903.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!