تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

سلسلة التوريد

ما هي سلسلة التوريد؟

سلسلة التوريد (Supply Chain): تسمى أيضاً "سلسلة الإمداد"، وهي نظام كامل لإنتاج منتج أو خدمة وتسليمها، يشمل المرحلة الأولى لتوريد المواد الخام إلى التسليم النهائي للمنتج أو الخدمة إلى المستخدمين النهائيين. 

طُوّر مصطلح سلسلة التوريد عام 1982 انطلاقاً من الحاجة إلى دمج العمليات التجارية لتصل المنتجات إلى المستهلك النهائي من خلال الموردين؛ وكان "كيث أوليفر"، وهو استشاري في شركة "بوز ألن هاملتون" (Booz Allen Hamilton)، أوّل من طوّر هذا المصطلح بعد استخدامه في مقابلة لصحيفة "فاينانشيال تايمز" عام 1982.   

أهمية سلسلة التوريد

يعد تخطيط سلسلة التوريد إحدى الخطوات الحاسمة في إجراء تحليل خارجي ضمن عملية التخطيط الاستراتيجي، وتكمن أهمية وضع سلسلة التوريد بوضوح في أنه يساعد الشركة على تحديد سوقها وتحديد المكان الذي تريد أن تكون فيه في المستقبل.

مكونات سلسلة التوريد

تتألف سلسلة التوريد من منظومة متكاملة تحدد جميع جوانب عملية الإنتاج وتتضمن الشركات والأشخاص، والتقنيات والموارد المطلوبة لنقل المنتجات أو الخدمات من الموردين إلى العملاء، وتستغل كافة الموارد المتاحة من أجل تسليم المنتج النهائي إلى المستهلك، ومن أهم عناصرها الشراء (Procurement)، والتصنيع (Manufacturing)، والتوزيع (Distribution)، واللوجستيات التي يمكن أن تتضمن عملية نقل المنتجات وأخيراً البيع (Sales)، وتشمل الخطوات الرئيسية في سلسلة التوريد ما يلي:

  • تخطيط عمليات الجرد والتصنيع لضمان توازن العرض والطلب على نحو كافٍ؛
  • تصنيع أو تحديد مصادر المواد اللازمة لإنشاء المنتج النهائي؛
  • تجميع الأجزاء واختبار المنتج؛
  • تغليف المنتج للشحن (أو الاحتفاظ به في المخزون حتى تاريخ لاحق)؛
  • نقل وتسليم المنتج النهائي للموزع أو بائع التجزئة أو المستهلك؛
  • تقديم دعم خدمة العملاء للعناصر المرتجعة.

نماذج سلسلة التوريد

هناك العديد من نماذج أعمال سلسلة التوريد الشائعة، والتي تركّز جميعها على نقطتين أساسيتين هما الاستجابة والكفاءة؛ تختار الشركة منها ما يناسب سلسلة التوريد الخاصة بها، ومن أهم هذه النماذج:

  • نموذج التدفق المستمر (Continuous Flow Model): يناسب الصناعات الناضجة والتي تتسم بالاستقرار ولا تتطلب سوى القليل من إعادة التصميم.
  • نموذج رشيق (Agile Model): يلائم الصناعات ذات الطلب غير المتوقع والمنتجات المُصنّعة حسب الطلب.
  • نموذج السلسلة السريعة (Fast Chain Model): يعمل بفعالية مع المنتجات التي تمتاز بدورة حياة قصيرة، مثل عناصر الموضة، والتي تحتاج إلى طرح منتجاتها في السوق بسرعة للاستفادة من الاتجاه السائد.
  • نموذج سلسلة فعال (Efficient Chain Model): يناسب الأسواق شديدة التنافسية التي يلعب فيها التسعير دوراً كبيراً.
  • النموذج المرن (Flexible Model):  يناسب الشركات التي تشهد ارتفاعاً مفاجئاً في الطلب على منتجاتها تليها فترات طويلة من انخفاض الطلب أو انعدامه، ويضمن قدرة الشركة على الاستعداد بسرعة لبدء الإنتاج والإغلاق بكفاءة بمجرد أن يتناقص الطلب.

فوائد سلسلة التوريد

ينتج عن التخطيط الجيد لسلسلة التوريد عدداً من الفوائد من أهمها:

  • انخفاض التكاليف.
  • تحسين كفاءة العمل وآلية التعاون بين مختلف الأقسام.
  • زيادة الإنتاج، وبالتالي زيادة معدل الأرباح.
  • انخفاض معدل التأخير في عمليات سلسلة التوريد.
  • تعزيز شبكة سلسلة التوريد الخاصة بالعمل.
  • التخفيف من المخاطر المحتملة.

مخاطر سلسلة التوريد

تواجه سلاسل التوريد بعض التحديات، من أهمها:

  • صعوبة التنبؤ بالطلب، نتيجة التغيّر المستمر في توجهات المستهلكين.
  • احتمالية فقدان البضائع أو تأخرها، والتي تؤخر عملية التوريد برمتها ما قد يؤثر سلباً في العملاء.
  • ارتفاع مستوى توقعات العملاء نتيجة التكنولوجيا والأعمال التجارية الجديدة، ما يجعل تلبيتها أمراً صعباً.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!