رأس المال المخاطر (Venture Capital): يعرف أيضاً برأس المال المغامر أو رأس المال المجازف وأيضاً يعرف برأس المال الاستثماري، وهو شكل من أشكال التمويل أو الاستثمار (نقدي أو معنوي – خبرة فنية أو إدارية) يؤمنّه مستثمرون من أجل المشاريع أو الشركات الناشئة والأعمال التجارية الصغيرة، التي يعتقد أن لديها القابلية للنمو والنجاح. 

يكفي إيمان أصحاب رأس المال المخاطر بفكرة المشروع وأهدافه بعد الاطلاع على دراسات الجدوى الخاصة بالمشروع، وبعدها يصبح أصحاب رأس المال المخاطر شركاء لصاحب فكرة المشروع. يختلف رأس المال المخاطر عن الائتمان وعن القرض، حيث أنه في حالة رأس المال المخاطر لا يملك الدائن الحق بالمطالبة بماله، فحصة المستثمر تعتمد على نمو المشروع وقدرته على تحقيق الأرباح، إذ بإمكان المستثمر بيع حصته من المشروع بعد تحقيق أهدافه والحصول على العائدات.

يستمد رأس المال المخاطر اسمه من كون صاحبه لا يملك القدرة على استرجاع أمواله في حال فشل المشروع، وبالتالي لا يقوم بانتقاء المشاريع عشوائياً، إنما بعد دراسة معمّقة يتمكن من خلالها أن يضمن نجاح المشروع. 

من التطبيقات الشائعة لرأس المال المخاطر: البحث عن ابتكارات طلاب الجامعات أو المراكز البحثية وتحديد أفكار استثمارية جيدة ذات ربحية ومستقبل واعد، حيث يوفر المستثمر رأس المال كشريك لتمكين تلك الأفكار من الدخول في حيز التنفيذ.

بعض الشركات أو العلامات التجارية أو المشاريع كانت مثالاً ناجحاً لجهة قيامها على أساس رأس المال المخاطر، مثل أوبر وسناب شات وإنستغرام.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!