تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

حواجز الخروج

حواجز الخروج (Exit Barriers): هي تلك العوامل الاقتصادية والاستراتيجية التي تُبقي أو تؤخّر خروج الشركة من الصناعة التي تنشط فيها رغم ضعف أو سلبية مردودية الاستثمارات. حسب مايكل بورتر، يمكن حصر العوامل الأساسية التي تمثل هذه الحواجز فيما يلي:

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

  • أصول متخصصة: تُعتبر حاجزاً للخروج لأن قيمتها السوقية ضئيلة، ويرجع ذلك إلى ارتباطها بنوع معين من النشاط أو بمنطقة جغرافية معينة مثل قطاع النقل البحري؛
  • القيود الحكومية والاجتماعية: تتمثل في عمليات المنع أو التدعيم التي تفرضها الحكومة على الشركات بهدف الحفاظ على مناصب الشغل والاستقرار الاجتماعي، وهو ما يؤجل أو يلغي قرار الخروج؛
  • الحواجز العاطفية: يحدث أن يتباطأ القادة في اتخاذ قرار الانسحاب، لأنّهم يشعرون بالمسؤولية تجاه الموظَفين ويخافون على مستقبلهم المهني؛
  • الاعتبارات الاستراتيجية: يمكن أن يكون للشركة التي تنوي الخروج علاقات استراتيجية مع شركات فرعية تنتمي إلى نفس الشركة الأم، وبالتالي فإن الانسحاب قد يؤثر في سمعة الشركة الأم، وقدرتها التّسويقية، وقيمتها في الأسواق المالية؛ وهنا قد يفضّل المدراء في الشركة الأم البقاء لفترة إضافية أو إلغاء قرار الانسحاب.

 

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!