تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

جرائم الموظفين

جرائم الموظفين (White-Collar Crimes): يُطلق عليها أيضاً جرائم أصحاب الياقات البيضاء أو اختلاس المال العام، وهي جرائم ترتكبها الشركات أو الموظفين الحكوميين عبر استغلال مناصبهم ووظائفهم. ومن أشهر تلك الجرائم: سرقة الرواتب، والاحتيال، والرشوة، وجمع الأموال بطريقة غير قانونية، والتداول بناء على معلومات مسروقة، والجرائم الإلكترونية، وانتهاك حقوق الملكية الفكرية، وتبييض الأموال، والتهرب الضريبي، وسرقة الهوية، والتزوير.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

تختلف الدول في طريقة تعاملها قانونياً مع هذا النوع من الجرائم، فقد تصل أحكام السجن في الولايات المتحدة الأميركية إلى مئات الأعوام خاصة إن كان هناك عدة تهم موجهة للمشتبه فيه أو بحسب الأضرار التي سببها. ومن أشهر الأحكام التي صدرت في هذا البلد الحكم الذي صدر بحق المستثمر والمستشار شولام فايس (Sholam Weiss) الذي حُكم عليه بالسجن لمدة 845 عاماً لقاء عمليات تبييض الأموال والابتزاز المالي.

ظهر المفهوم لأول مرة من قبل عالم النفس الأميركي إدوين ساذرلاند (Edwin Sutherland) في عام 1939 عندما وصفها بالجريمة التي ينفذها شخص ذي مكانة مرموقة باستغلال منصبه الوظيفي، ويوجد اليوم محامون متخصصون في الدفاع عن المتهمين بهذا النوع من الجرائم.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!