تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

تكيف المتعة

ما معنى تكيّف المتعة؟

تكيف المتعة (Hedonic Treadmill): يُسمى أيضاً "التأقلم مع المُتع" (Hedonic Adaptation) و"التكيف التلذذي"، ويُقصد به الاتجاه العام الذي يميّز السلوك الإنساني في العودة إلى المستوى المعتاد من السعادة بعد ارتفاعه أو انخفاضه بسبب تقلبات الحياة (أحداث مفرحة وممتعة أو محزنة وأليمة). 

من أمثلة "تكيف المتعة" ما يلي:

  • اللقمة الأولى من وجبة لذيذة تكون أكثر متعة من اللقمة الثالثة أو التاسعة.
  • الأشخاص الذين يفوزون باليانصيب يعودون لمستويات سعادتهم الأصلية بمجرد مرور وقت وجيز على إعلان الفوز. (عدة أسابيع في العادة).
  • الشخص الذي يتعرض لحادث يؤدي إلى بتر أحدث أطرافه يعود لمستوى سعادته الأصلي ولو بعد فترة زمنية أطول نسبياً مقارنة بالأحداث الإيجابية.
  • الموظف الذي يحصل على ترقية كان يسعى إليها يعود إلى مستوى سعادته بعد أن يتعود على منصبه الجديد.

يؤكد مختصو علم النفس أن البشر يسيطرون على نحو 40٪ من مستوى سعادتهم فقط، إذ إنّ 50٪ من السعادة موروثة من الوالدين، و10٪ تتأثر مباشرة بمكان الولادة وظروف المعيشة، و40٪ الباقية هي الخاضعة لتأثيرنا. 

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!