تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

تكنولوجيا النانو

تكنولوجيا النانو (Nanotechnology): تكنولوجيا تصميم، وتوصيف، وإنتاج، وتطبيق، الهياكل والأجهزة والأنظمة من خلال التلاعب المتحكم فيه بحجم وشكل الذرات على مقياس النانومتر (المقياس الذري والجزيئي والجزيئي الكبير) بهدف إنتاج هياكل وأجهزة وأنظمة ذات ميزات خاصة.

عُرف علم النانو لأول مرة بواسطة الفيزيائي "ريتشارد فاينمان" (Richard Feynman)، في حديث له أجراه في اجتماع الجمعية الفيزيائية الأمريكية في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا وكان بعنوان "هناك مساحة كبيرة في القاع" عام 1959. إلا أن ظهور مصطلح تكنولوجيا النانو كان بعد صياغته من قبل البروفيسور "نوريو تانيجوتشي" (Norio Taniguchi)، في عام 1981.

أنواع تكنولوجيا النانو

يتم تصنيف أنواع تكنولوجيا النانو وفقًا لآلية معالجتها لبنية المادة، والوسط الذي تعمل فيه، وهي:

  • تكنولوجيا النانو التنازلي (من أعلى إلى أسفل): يتم تصغير أحجام الآليات والهياكل بمقياس نانومتر، ويُستخدم بكثرة في مجال الإلكترونيات.
  • تكنولوجيا النانو التصاعدي (من أسفل إلى أعلى): تبدأ ببنية نانومترية الحجم، ثم تقوم بتجميع الجزئيات والحصول على بنية أكبر.
  • تكنولوجيا النانو الجافة: تُستخدم لتصنيع الهياكل من الفحم والسيليكون، وغيرها من المواد التي لا تعمل في الظروف الرطبة.
  • تكنولوجيا النانو الرطبة: تعتمد على الأنظمة البيولوجية المختلفة الموجودة في البيئة المائية.

أمثلة على استخدام تكنولوجيا النانو

تُستخدم تقنية النانو في صناعة إطارات السيارات، وكاشفات الألغام الأرضية، ومحركات أقراص الكمبيوتر. وفي المجال الطبي في تصنيع روبوتات يمكن إطلاقها في مجرى الدم لتهاجم الخلايا السرطانية، وتصنيع آلات بحجم الجزيئات تقوم بإصلاح الخلايا التالفة في الجسم.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!