تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

تكتيك "حبة السم"

ما هو تكتيك "حبة السم"؟

تكتيك "حبة السم" (Poison Pill Tactic): تكتيك دفاعي يتبّعه أعضاء مجلس إدارة شركة ما للتصدي لعمليات الاستيلاء (الاستحواذ غير الودي) التي تتعرض لها شركتهم من طرف شركات أخرى أكبر حجماً وأكثر تنافسية؛ لذلك يُطلق عليه في بعض الأحيان "خطة حقوق المساهمين" (Shareholder Rights Plan).

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

نشأة المصطلح

نشأ مصطلح "حبة السم" في مجال التجسس الحربي، وذلك عندما كان الجواسيس يحملون معهم "حبة سمّ" قاتلة يستخدمونها لتجنب الأسر عندما يوقنون أنهم مقبوض عليهم لا محال؛ أما في مجال الأعمال، فقد استُخدم المصطلح لأول مرة عام 1982 من طرف محامي الشركات "مارتي ليبتون" (Martin Lipton) المختص في عمليات الاندماج والاستحواذ.

كيفية تنفيذ تكتيك "حبة السم"

توجد عدة طرق لاستخدام تكتيك "حبة السم" تصب كلها في جعل الشركة تبدو هدفاً أقل جاذبية، لكن أشهرها هي إصدار عدد كبير جداً من الأسهم الجديدة للشركة المستهدفة، ما يؤدي لإضعاف حقوق الملكية، وجعل تكلفة عملية الاستحواذ أعلى بكثير لأن الشركة المستحوِذة يتعين عليها إعادة شراء هذه الأسهم، أو جزء معتبر منها، بسعر أعلى حتى تضمن الأغلبية.

مثال على تكتيك "حبة السم"

في عام 2012، لجأت نتفليكس إلى تكتيك "حبة السم" عندما أيقنت أن رجل الأعمال" كارل إيكان" (Carl Icahn)، المالك لحصة قدرها 10٪ من أسهم نتفليكس، يريد أن يوسّع حصته ويتحكم فيها، فلجأت إلى الإعلان بأنّ أيّ محاولة لشراء مزيد من الأسهم دون موافقة مجلس الإدارة سيؤدي إلى إغراق السوق بأسهم جديدة، مما يجعل محاولة شرائها باهظة جداً. 

قد يُستخدم تكتيك حبة السم للحصول على قيمة أعلى لصفقة الاستحواذ، أو على الأقل لإجبار الشركة المستحوِذة على الجلوس لطاولة المفاوضات، وليس لتجنب الصفقة كلياً.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!