تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

تسيب إداري

ما هو التسيب الإداري؟

تسيب إداري (Administrative Negligence): يُسمى أيضاً "التسيب الوظيفي" (Professional Negligence)، ويشير إلى السلوكيات التي تحيد عن اللوائح والضوابط الإدارية في الدوائر الحكومية أو الشركات، وعدم التزام الموظفين بها، وهي ظاهرة متفشية في الدول النامية أكثر منها في الدول المتقدمة.

مظاهر التسيب الإداري وعلاماته

يمكن تلخيص أبرز مظاهر التسيب الإداري بما يلي:

  • المماطلة والتسويف في إنجاز المهام الموكلة.
  • الفساد الإداري.
  • الغياب غير المبرر وعدم الالتزام بمواعيد الدوام.
  • عدم احترام مكان العمل وتبادل الموظفين الزيارات فيما بينهم.
  • قضاء الواجبات الشخصية خلال أوقات الدوام على حساب المهام الوظيفية.
  • سوء توزيع المهام، وعدم تحديد أهداف واضحة وجدول زمني لإنجاز العمل.
  • غياب نظام الحوافز والترقية، والتي من شأنها أن تعزز ولاء الموظف ومسؤوليته في أداء المهام.

حلول التسيب الإداري

يمكن الحد من ظاهرة التسيب الإداري بتكريس رقابة المدراء، وفرض عقوبات على المخالفين، وتنظيم حركة العمل وإدارته، وتقييم الأداء، وتقديم المكافآت. 

اقرأ أيضاً: 

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!