تسهيلات ائتمانية (Credit Facilities): هي عملية تقوم على إعطاء الأفراد أو الشركات مبالغ مالية معينة لاستثمارها في الإنتاج والاستهلاك، على أن يقوم المدين بتسديد هذه الأموال مع فوائدها ومصاريفها، إما دفعة واحدة أو بالتقسيط، وذلك خلال مدة محددة، على أن تكون هذه العملية مدعومة بمجموعة من الضمانات.

تأتي هذه التسهيلات على شكل قروض تساعد على تمويل الشركات، وعلى نمو حجم أعمالها. وتتنوع التسهيلات من حيث مدة سدادها، فهنالك التسهيلات قصيرة الأجل (Short Term Loans)، التي تتراوح مدة سدادها بين شهر وعام، وغالباً ما تستخدم لسد النقص في رأس المال الخاص ببعض المشاريع، وتكون قيمة الفائدة منخفضة بسبب المدة القصيرة للسداد.

أما النوع الثاني فهو التسهيلات متوسطة الأجل (Bridge Loans) وتسمى أيضاً قروض سد الثغرة، إذ تغطي هذه التسهيلات فترة زمينة معينة تمتد حتى يتمكن المقترض من الحصول على الأموال الكافية لسداد المبلغ المقترض، فإذا لم يتمكن المدين من سداد المبلغ بعد الحصول على الأرباح، يكون حينها قد فشل، ويجب عليه إعادة المبلغ من مصادر أخرى.

أما النوع الثالث، فهو التسهيلات طويلة الأجل (Term Loans)، وعادة ما تمتد مدة استحقاقها لسنوات طويلة، وتتم عبر أقساط فصلية أو سنوية، وهي تهدف إلى التوسع في الإمكانيات الإنتاجية أو تمويل شراء الأصول الثابتة، وأحياناً لأغراض أخرى.

تجدر الإشارة إلى أن دور التسهيلات يختلف من دولة إلى أخرى، بسبب الاختلاف في درجات النمو والتطور.

تختلف التسهيلات الائتمانية عن القروض، فالاخيرة تكون مقابل رهن، أو تصريح بالراتب من قبل المقترض، أما التسهيلات فتكون مقابل أصول تعود أصلاً للمقترض وهي موجودة في المصرف المانح.

إذا قامت المصارف التجارية بمنح التسهيلات الائتمانية، فإن ذلك يتم بعد دراسة مصرفية عميقة لقدرة العميل المالية، وقدرته على تسديد قيمة التسهيلات، بما تتضمنه من فوائد وعمولات، إضافة إلى تسديها في الوقت المحدد أيضاً. وتكون هذه التسهيلات من ودائع العملاء الذين لهم الحق في طلب سحب ودائعهم أينما شاءوا.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!