تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

تقييم الأصول

ما هو تقييم الأصول؟

تقييم الأصول (Valuation Of Assets): يُطلق عليه أيضاً تثمين الأصول، وهو تقييم مبني على تقديرات القيمة السوقية لأصول الشركة سواء كانت أصولاً مادية أو أوراقاً مالية، حيث يتم من خلال هذه العملية تحديد قيمة الأصول بالسوق، وحساب القيمة السوقية للأوراق المالية من خلال تحديد ما يكون المستثمر على استعداد لدفعه في مقابل الحصول على الورقة المالية، وهو السعر الذي يتقرر بالفعل في السوق بواسطة البائعين والمشترين عندما يتم تداول تلك الأوراق المالية.

شاهد: فيديو: الأصول الخفية لاستراتيجية الشركات.

أهمية تقييم الأصول

تكمن أهمية تقييم الأصول في النقاط التالية:

  • معرفة التكلفة الدقيقة: يساعد التقييم الصحيح للأصول في معرفة التكلفة الدقيقة للأصل، وبالتالي الحصول على القيمة المناسبة أثناء بيع أحد الأصول، وكذلك أثناء شرائه.
  • التقدم بطلب قرض: يعد تقييم الأصول بمثابة مساعدة كبيرة للشركات أثناء محاولة الاستفادة من تسهيلات القروض من البنوك والمؤسسات المالية، إذ يمكن للمقرض الذي يضمن السلامة أن يكتشف بسهولة من خلال تقييم الأصول ما إذا كانت الأصول تغطي قيمة القرض أم لا.
  • التدقيق: تتضمن عملية التدقيق التحقق من شفافية البيانات المالية للشركة، ويتضمن جزء كبير من عملية التدقيق إجراء تقييم لقيمة الأصول.
  • اندماج الشركة: يلعب تقييم الأصول دوراً مهماً في أحداث عمليات الدمج والاستحواذ للشركة. يتيح تقييم الأصول للأطراف معرفة القيمة الحقيقية للأعمال.

متى تحتاج الشركة إلى تقييم الأصول؟

يعتمد تقييم الأصول على عدة عوامل من ضمنها الهيكل الرأسمالي للشركة، وتوقعات تحقيقها للأرباح، والتدفقات النقدية في المستقبل، والنهج الإداري بها وغير ذلك. وتحتاج الشركة لعمليات تثمين أصولها في الحالات التالية:

  • تقييم الحصص العينية المكونة لرأس مال الشركة سواء عند تأسيسها أو في حالة زيادة رأس مالها؛
  • تقييم صافي أصول الشركات التي تدخل في عمليات الاندماج أو التحول أو عند تقديم عرض ما للاستحواذ؛
  • تقييم حصة الشريك الذي يرغب في ترك الشركة، وتقييم حصة الشريك المتضامن؛
  • تقييم حصة الشريك الذي يرفض تعديل عقد شركة التضامن؛
  • تقييم حصة الشريك المفصول من إدارة الشركة؛
  • تقييم حصة الشريك المتوفى؛
  • تقييم حصص محجوز عليها بالشركة؛
  • بعض حالات أخرى ينص عليها القانون.

طرق تقييم الأصول

يمكن تقييم الأصول بطرق مختلفة اعتماداً على نوعية الأصول على النحو التالي:

طرق تقييم الأصول الثابتة

تعد الأصول الثابتة أصولاً ملموسة، أي يمكن أن تتضاءل جودتها بمرور الوقت، ما يؤدي إلى انخفاض في قيمتها السوقية، ومن المهم للشركات أن تحسب إهلاك أصولها، ويوجد أنواع مختلفة من طرق تقييم الأصول الثابتة، منها:

  • طريقة التكلفة: أبسط طرق تقييم الأصول، ولا يحتاج المثمن إلى القيام بأي من العمليات الحسابية للوصول إلى هذه القيمة، والقيمة الحالية للأصل هي قيمتها بسعر الشراء.
  • طريقة القيمة السوقية: تستخدم سعر السوق – أو سعره المتوقع – للأصل إذا كان متاحاً في السوق المفتوحة.
  • الطريقة القائمة على القيمة: يجري من خلال هذه الطريقة تقييم الأصل مع مراعاة قدرته على توليد التدفق النقدي.

طرق تقييم الأصول غير الملموسة

تكون بعض الأصول غير ملموسة مثل براءات الاختراع والعلاقات مع العملاء والتعرف على العلامة التجارية، ويصعب تقييمها، ويمكن تقييمها من خلال طرق عدة منها:

  • طريقة القيمة السوقية: يمكن من خلالها تقييم الأصول غير الملموسة بناءً على ما دفعته الشركات الأخرى مقابل أصول مماثلة. فمثلاً‘ في حال لم تكن الشركة متأكدة من كيفية تقييم قوائم عملائها، لكنها تعرف أن شركة أخرى اشترت للتو قائمة بحجم مماثل لمبلغ معين من المال، فيمكنها استخدام هذا الرقم كدليل على قيمتها السوقية.
  • طريقة الدخل: تُقيّم الأصل غير الملموس بناءً على التدفق النقدي الذي من المحتمل أن يجلبه إلى العمل بمرور الوقت.  أي تفترض أن القيمة الحالية للأصل هي قيمة دخلها المستقبلي.
  • طريقة التكلفة: تكون من خلال استخدام الشركات تكلفة إعادة بناء أو استبدال الأصل قيد الدراسة. على سبيل المثال؛ إذا كان الأصل هو التعرف على علامة تجارية معينة، ينبغي حساب تكلفة إعادة إنشاء هذا المستوى من الاعتراف في السوق من الصفر.

طرق تقييم الأسهم

تعد الأسهم أحد أنواع الأصول، وهناك عدة طرق لتحديد قيمة أسهم الشركة، ومنها:

  • نموذج توزيع الأرباح المخصومة: يخصم أرباح الأسهم المستقبلية إلى قيمتها الحالية من أجل حساب سعر السهم.
  • نموذج التدفق النقدي المخصوم: يخطط التدفق النقدي المستقبلي للمخزون، ثم يخصم هذا الإسقاط باستخدام متوسط ​​التكلفة المرجح لرأس المال (Weighted Average Cost of Capital)، بهذه الطريقة، يمكن للشركة استخدام القيمة الحالية للتدفقات النقدية المستقبلية المتوقعة لتحديد سعر السهم.
  • التقييم المقارن: أبسط طرق تقييم الأسهم، من خلال الاطلاع على نسب تقييم الشركات النظيرة لأسهمها.

طرق التقييم على أساس الأصول

لها طريقة تقييم مشهورة وهي:

  • تقييم صافي الأصول المعدلة: هذه طريقة تقييم الأعمال القائمة على الأصول والتي تؤسس قيمة الشركة على الفرق بين القيمة السوقية العادلة لأصولها والتزاماتها، وتناسب الشركات كثيفة رأس المال أو الشركات القابضة، وتوفر هذه الطريقة القيمة الدنيا التي يمكن للشركة في مقابلها مقارنة قيمتها القائمة على الدخل أو القيمة السوقية.

أهداف تقييم الأصول

يهدف تقييم الأصول إلى ما يلي:

  • التأكد من الوضع المالي الصحيح للشركة: إذ يساعد في معرفة الوضع المالي الحقيقي للشركة، من خلال فحص جميع أصول ومطلوبات الشركة لاستخلاص قيمتها الحقيقية، وبهذه الطريقة يجري تحليلاً مفصلاً على الميزانية العمومية للشركة ما يحدد الصورة المالية الدقيقة للشركة.
  • اتخاذ قرارات بيع وشراء الأسهم: يتخذ المستثمر قراراً بشأن شراء وبيع أسهم الشركة بناءً على أدائها المالي وقيمة الأصول التي يحتفظ بها.
  • حساب الضرائب الصحيحة: يتطلب حساب الضرائب النظر في جميع مجموعة الأصول التي تخضع لسيطرة الشركة وتدر إيرادات لها.
  • تحديد سمعة طيبة للشركة: يحدد تقييم الأصول صحة الأعمال من خلال معرفة الأصول المملوكة والمطلوبات القائمة، وستمتلك الشركات التي تزيد قيمة أصولها عن التزاماتها سمعة حسنة، وتتمكن من سداد ديونها في الوقت المناسب وبالتالي ضمان علاقات جيدة مع الدائنين والموردين.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!