تباطؤ التضخم Disinflation

ما المقصود بتباطؤ التضخم؟

تباطؤ التضخم (Disinflation): مصطلح اقتصادي يُستخدم للتعبير عن حالة الاستمرار في ارتفاع الأسعار ولكن عند مستويات منخفضة، ويمكن تعريفه بأنه التباطؤ الهامشي في معدل التضخم خلال فترة زمنية قصيرة.

مثال على تباطؤ التضخم

من أبرز الأمثلة على حالة تباطؤ التضخم الحالة التي مرّ بها الاقتصاد الأميركي خلال الفترة الممتدة من 1980 حتى 2015، حين تلا فترة التضخم التي عانتها الولايات المتحدة في سبعينيات القرن الماضي فترة من تباطؤ التضخم، إذ تجاوز معدل التضخم في السبعينيات 110% ثم تباطئ ليصل إلى 59% بداية الثمانينيات حتى وصل إلى 9% في الفترة بين 2010 و2015.

الفرق بين الانكماش وتباطؤ التضخم

على الرغم من أن مصطلحي الانكماش وتباطؤ التضخم يصفان حالة تخص الأسعار في الاقتصاد يختلف أحدهما عن الآخر في أن الانكماش يصف حالة تراجع الأسعار نتيجة لارتفاع العرض السلعي مقارنة بالعرض النقدي المتاح أو بسبب تراجع الإنفاق الاستثماري من قِبل الحكومات والأفراد؛ وعادة ما ينتج عنه ارتفاع معدلات البطالة بسبب تباطؤ الطلب على السلع والخدمات. في المقابل في حالة تباطؤ التضخم لا تنخفض الأسعار بل تستمر بالارتفاع لكن بوتيرة منخفضة.

الفرق بين تباطؤ التضخم والركود التضخمي

يتمثل الاختلاف بين تباطؤ التضخم والركود التضخمي في أن الأول فقط يشير إلى تباطؤ معدل التضخم أما في الحالة في الركود التضخمي فيصل التضخم إلى معدلات مرتفعة جداً يرافقه التباطؤ فيما يخص معدلات النمو الاقتصادي مع زيادة بمعدل البطالة.

أهمية تباطؤ التضخم

يُعد التباطؤ مهماً على عدة أصعدة بالنسبة للمستهلكين إذ إنه يساعدهم على توفير المبالغ المالية بعد أن صرفوا مبالغ كبيرة خلال الفترات التي شهدت معدلات تضخم مرتفعة، كما أنه يخفف من الآثار السلبية على الاقتصاد ككل.

مخاطر تباطؤ التضخم

على الرغم من أن مرور الاقتصاد بحالة تباطؤ الاقتصاد لا يُعد مؤشراً على أن الاقتصاد سيدخل في حالة تباطؤ النمو أو حالة انكماش فإنه إذا وصل إلى نسبة منخفضة جداً قريبة من الصفر ازداد احتمال مرور الاقتصاد بحالة الانكماش.

أسباب تباطؤ التضخم

تتنوع الأسباب التي تدفع الاقتصاد إلى حالة تباطؤ التضخم ومنها، السياسات النقدية التي تفرضها البنوك المركزية في الدول، إذ قد تتبع إجراءات مشددة بهدف خفض المعروض من النقود عبر خفض البنوك لأسعار الفائدة القصيرة الأجل أو ببيع أصولها مثل أذونات الخزينة أو السندات الحكومية من خلال عمليات السوق المفتوحة، وذلك في ضوء السياسة النقدية المشددة.

وقد يكون السبب اتباع الشركات سياسة تركّز على كسب المزيد من العملاء عبر تشجيعهم على الشراء من خلال عدم زيادة الأسعار.

اقرأ أيضاً: