facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

تأثير الفراشة

ما هو تأثير الفراشة؟

تأثير الفراشة (Butterfly Effect): يُشار إليه في بعض الأحيان بـ "نظرية الفوضى" (Chaos Theory) التي تمثل المجال العلمي الذي يدرس الفوضى بالاعتماد على العلاقات الرياضية ويبحث عن مختلف الروابط الخفية وراء مختلف الأحداث، وينفي وجود "الصدفة" إطلاقاً؛ أما "مصطلح تأثير الفراشة"، فهو تعبير مجازي عن الأثر الذي ينتج عن أيّ فعل في الكون حتى ولو كان متناهي الصغر، مثل رفرفة جناح الفراشة التي يمكن أن تؤدي إلى نشوء إعصار. بالطبع، حدث واحد مثل فراشة ترفرف بجناحيها لا يمكن أن يسبب إعصاراً بشكل مباشر، وإنما يمكن للأحداث الصغيرة أن تكون بمثابة محفزات لخلق ظروف ملائمة لأحداث أكبر على المدى البعيد.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

نشأة المصطلح

ابتُكر المصطلح من طرف عالم الرياضيات والأرصاد الجوية "إدوارد لويرنتز" عام 1963، والذي كان يعمل على التنبؤ بالأحوال الجوية بالاعتماد على إدخال البيانات في أجهزة خاصة طوّرها بنفسه، ولاحظ أن أيّ اختلاف طفيف في عدد الأرقام التي تأتي بعد الفاصلة يؤدي إلى نتائج مختلفة اختلافاً واضحاً. 

عبّر الفيلسوف الألماني "فيشته" عام 1800 ضمنياً عن تأثير الفراشة بقوله "لا يمكنك إزالة حبة رمل واحدة من مكانها دون تغيير شيء ما في جميع أجزاء الكل الذي لا يُقاس".

في مجال الأعمال، حققت "أميركان إيرلاينز" (American Airlines) عام 1987 مبلغاً قدره 40 ألف دولار أميركي من خلال حذف حبة زيتون واحدة من كل طبق مُقدَم في رحلات الدرجة الأولى.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!