facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

برامج التدريب القيادية القائمة على المواقف

برامج التدريب القيادية القائمة على المواقف (Situation-Based Leadership Training Programs): أحد البرامج التي يتبعها المدراء من أجل كبح السلوكيات القيادية المسيئة داخل الشركة،  فمعظم الشركات تجد أن مبادرات التدريب على القيادة غير ناجحة، لأنها نادراً ما تشهد أثر التحولات المتوقعة من المدراء والمسؤولين التنفيذيين؛ والسبب في ذلك، هو أن المدراء يجدون أنفسهم غالباً في صراع هدفه تطبيق الخبرات التي اكتسبوها في البرامج التدريبية في مكان عملهم الحقيقي. في المقابل، تتصف البرامج التي تركز على التعلم المستدام وعلى كيفية تطبيق المهارات في مكان العمل، والتي توضح دور القادة في سياقات الإدارة المختلفة بأنها برامج ناجحة، وتأتي فائدتها المثلى في حثّ المدراء على الكف عن استخدام أسلوب الإساءة والترهيب.

انضم الآن إلى قناتنا على تلغرام لتصلك يومياً مختارات من أكثر المقالات قراءةً.

وينطوي النهج البسيط والعملي الذي المختصون في دورة تطوير القدرات القيادية على إمعان التفكير في طبيعة القيادة والتدخل غير المباشر. حيث يُطلب من المدراء بداية تذكر وقت أساؤوا فيه إلى موظفيهم وكتابة ما فعلوه وسببه وماهية مشاعرهم آنذاك. ويكتب المدراء بعد ذلك جميع العواقب التي خلفتها سلوكياتهم على كل من أنفسهم ومرؤوسيهم المستهدفين، سواء كانت تلك العواقب وظيفية أو غير وظيفية. ويُطلبُ منهم بعد ذلك كتابة ثلاثة بدائل للتعامل مع ذلك الموقف في حال واجهوا موقفاً مماثلاً مرة أخرى. علاوة على ذلك، يُجمع المدراء معاً ويُطلب منهم مشاركة تجاربهم والبدائل التي توصلوا إليها؛ ولا بدّ للمدير الذي يستمع لذلك أن يقدم ملاحظاته واقتراحاته حول تلك البدائل أو تقديم بدائل أخرى قد تكون أكثر فعالية وتحفيزاً.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!