الولاء للماركة التجارية (Brand Loyalty): تسمى أيضاً بالولاء للمنتجات، لها العديد من التعريفات، أهمها أن يشعر المستهلك أنه وفي لمنتج معين، فهو الموقف الإيجابي الذي يتخذه المستهلك لقاء العلامة التجارية والتي تدفعه لتكرار شراء المنتج أو الخدمة دائماً بغض النظر عن المنتجات المنافسة وما تُحِدث من تغييرات في البيئة المحيطة وخفض الأسعار.

تعرفها بعض المصادر على أنها "قيام المستهلك باقتناء واستخدام منتجات المؤسسة بصفة دورية منتظمة، وذلك من خلال محافظة المؤسسة على المستهلكين الحاليين وفي نفس الوقت محاولة جذب مستهلكين جدد".

هناك أنواع من الولاءات، العاطفي (Emotional Loyalty) والولاء للاسم (Identity Loyalty) والولاء للصفات الحاكمة (Differentiated Loyalty) وولاء الارتباط (Contract Loyalty) والولاء الناتج عن ارتفاع تكلفة التغيير (Switching Cost Loyalty) والولاء بالتعامل الطويل المألوف (Familiarity Loyalty) والولاء المرتبط بالراحة (Convenience Loyalty). 

وهناك مستويات مختلفة من الولاء، منها ما هو عال، ومنها ما هو معتدل، ومنها ما هو منخفض.

تتبنى الشركات أساليب عدة لبناء الولاء لدى المستهلك، أهمها: الإشباع الاقتصادي، والإشباع الوظيفي، والإشباع المعلوماتي. أما لتفعيل الولاء، فإن العديد من الشركات تستخدم أساليب مثل الهدايا، وخدمات ما بعد البيع.

أحياناً، قد يشعر المستهلك بالضجر من المنتج، وذلك ينتج عن عدة أسباب، منها ظهور منتجات جديدة أفضل وعدم الشعور بالإشباع بعد الاستهلاك، إضافة إلى التقلبات في الأسعار. 

تحتاج الشركات إلى زمن طويل وتطبيق مجموعة من الأساليب المختلفة للحصول على ولاء المستهلك للماركة التجارية، ومع ذلك يمكن أن تفقد الشركات ولاء بعض العملاء إذا لم تستمر بتلبية احتياجاتهم وتطلعاتهم كما يتوقعون، خاصة لو أصبح المنافس يستهدفهم ويلبي احتياجاتهم، لاسيما أن الاحتياجات تتغير مع مرور الوقت.

ويتطور مستوى الولاء للماركة التجارية ليشمل مجموعة أكبر من منتجات الشركة وحتى تحول المستهلك إلى مدافع عن الماركة ومروّج لها ويوصّي بها للآخرين عبر التسويق الشفهي.

تحقق الشركات التي تبني قاعدة من المستهلكين ذوي الولاء العالي أرباح متنامية مع طرح المزيد من المنتجات، حيث تضمن مستوى معين من الطلب عليها. لكن بعد ظهور التسوق الإلكتروني، أصبح الولاء للماركة التجارية مهدداً، وذلك نتيجة لكثرة الخيارات التي يقدمها التسوق الإلكتروني للمستهلك، حيث أظهرت بعض الدراسات أن تكلفة الحفاظ على ولاء المستهلك أقل بخمس مرات من تكلفة جذب مستهلك جديد.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!