تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

النظام المالي

ما هو النظام المالي؟

النظام المالي (Financial System): هو مجموعة المؤسسات التي تضم المصارف والمصرف المركزي والمنظمات الدولية التي تضبط عملها وتشرف عليها وتسهل عملها من خلال الربط بين المودعين والمقترضين من جهة، والمستثمرين والأصول المالية من جهة أخرى.

تأسس أول مصرف تجاري في الولايات المتحدة في 4 يناير/كانون الثاني 1782، بينما أُنشأت وزارة الخزانة الأميركية في سبتمبر/أيلول من عام 1789 إلا أن المصرف الفيدرالي الأميركي لم يتأسس حتى عام 1913.

خصائص النظام المالي

للنظام المالي خصائص عدة، من أبرزها:

  • يقوم على تأمين وإدارة النقود والائتمان، بحيث يُنقل التمويل من الجهات التي تملك الفائض منه إلى الجهات التي تحتاجه، وكذلك بين قطاعات الاقتصاد المختلفة، ويسمح للشركات والمصارف والأفراد مشاركة مخاطر التمويل فيما بينها.
  • يمنح المستثمرين القدرة على تنمية ثرواتهم وأصولهم، وبالتالي المساهمة في التنمية الاقتصادية.
  • يخدم أغراضاً مختلفة في الاقتصاد، مثل العمل كنظم للدفع، وتوفير خيارات الادخار، وجلب السيولة إلى الأسواق المالية.
  • يساعد في اكتشاف أسعار الأصول المالية الناتجة عن تفاعل المشترين والبائعين.

مكونات النظام المالي

للنظام المالي خمسة مكونات أساسية وهي:

  1. المؤسسات المالية: تسهّل العمل السلس للنظام المالي من خلال جعل المستثمرين والمقترضين يجتمعون ويحشدون مدخرات المستثمرين إما على نحو مباشر أو غير مباشر عبر الأسواق المالية، وذلك عبر الاستفادة من الأدوات المالية المختلفة، واستخدام خدمات العديد من مقدمي الخدمات المالية الذين يقدمون مجموعة كاملة من الخدمات للمنظمات التي ترغب في جمع الأموال من الأسواق والعناية بالأصول المالية مثل الودائع والأوراق المالية والقروض وما إلى ذلك.
  2. الأسواق المالية: هو المكان الذي يجري ضمنه إنشاء الأصول المالية أو تحويلها، ويمكن تصنيفها على نطاق واسع إلى أسواق المال وأسواق رأس المال. يتعامل سوق المال مع الأصول المالية قصيرة الأجل (أقل من عام) بينما تهتم أسواق رأس المال بتلك الأصول المالية التي لها فترة استحقاق تزيد عن عام. وتشمل وظائفها الرئيسية المساعدة في إنشاء وتخصيص الائتمان والسيولة، وتحقيق نمو اقتصادي متوازن، وتقديم الراحة المالية. تجذب الأسواق المالية انتباه المستثمرين وتمكن الشركات من تمويل عملياتها وتحقيق النمو
  3. الأدوات المالية (الأصول أو الأوراق المالية): وهي المنتجات المتداولة في السوق المالية. هناك مجموعة واسعة من الأوراق المالية في الأسواق حيث تختلف احتياجات المستثمرين والباحثين عن الائتمان.
  4. الخدمات المالية: تتكون الخدمات المالية من الخدمات التي تقدمها شركات إدارة الأصول والالتزامات. إذ تساعد في الحصول على الأموال اللازمة والتأكد من نشرها بكفاءة، وتساعد في الاقتراض وبيع وشراء الأوراق المالية، والإقراض والاستثمار، وإجراء المدفوعات والتسويات والسماح بها والاهتمام بالتعرض للمخاطر في الأسواق المالية.
  5. النقود: يُفهم أن المال هو أي شيء يُقبل لدفع المنتجات والخدمات أو لسداد الديون. إنها وسيلة تبادل وتعمل كمخزن للقيمة.

أنواع النظام المالي

يقوم النظام المالي على عدة أنواع من المؤسسات منها:

1- المؤسسات المالية التي تضم المصارف العامة والخاصة من ناحية الملكية، والتجارية والاستثمارية من ناحية طبيعة العمل، بالإضافة للمصرف المركزي.

2- المؤسسات غير المصرفية مثل شركات التأمين وصناديق الاستثمار وشركات التمويل والقروض.

3- الأسواق المالية التي تضم أسواق السندات والأسهم والعملات.

4- شركات تداول الأدوات المالية مثل المشتقات وعقود المستقبليات.

5- شركات الخدمات المالية مثل شركات بطاقات الائتمان ووسطاء تداول الأسهم.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!