تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

المكتب الخلفي

ما معنى المكتب الخلفي؟

المكتب الخلفي (Back Office): مصطلح يعبّر عن كافة الأنشطة التي تعتبر ضرورية في الشركات لكنها لا ترتبط مباشرة بالإنتاج، مثل المحاسبة والمراسلات التجارية وغيرها من الأعمال الإدارية. أما في الشركات الخدمية فهي كافة الأنشطة التي لا تتضمن تواصل مباشر مع الزبون مثل خدمات تقنية المعلومات في المصارف.

نشأ مصطلح "المكتب الخلفي" عندما صمّمت الشركات المبكرة مكاتبها بحيث احتوى الجزء الأمامي على الموظفين الذين يتفاعلون مع العملاء مثل التسويق والمبيعات وخدمة الزبائن، بينما احتوى الجزء الخلفي من المكتب على الموظفين الذين ليس لديهم تفاعل مع العملاء. أما المكتب الأوسط فيشير إلى الأنشطة التي تقوم على تقليل المخاطر في الشركات المالية.

يمكن أن يعمل موظفو المكتب الخلفي من أي مكان في العالم عن بعد، أو على الأقل ليس في المقر الرئيسي للشركة، وتعتمد العديد من الشركات على تعهيد مثل هذه الوظائف لتوفير التكاليف.

أهمية المكتب الخلفي

يمثّل المكتب الخلفي العمود الفقري من أي شركة، ويؤثر على نحو كبير في تجربة العملاء الخارجيين، أما على الصعيد الداخلي، يدعم المكتب الخلفي الكفاءة التشغيلية، إذ يساعد في تمكين وتجهز موظفي المكاتب الأمامية لأداء واجباتهم تجاه العملاء، ويساهم في بناء أساس مالي قوي للعمل التجاري وتخفيض التكاليف، ويساعد الشركات على الوفاء بوعودها للعملاء لتسليم السلع والخدمات بدقة وفي الوقت المناسب، واستقطاب الموارد البشرية ذات المواهب.

اقرأ أيضاً:

المكتب الرئيسي.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!