تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

المخطط متعدد المتغيرات

ماذا يقصد بالمخطط متعدد المتغيرات؟

المخطط متعدد المتغيرات (Multi-Vari Chart): مخطط مرئي يعمل بوصفه أداة رسومية ذو محورين، قدمه الباحث في مجال الإحصاء ليونارد سيدر (Leonard Seder) لأول مرة في عام 1950.

شرح المخطط متعدد المتغيرات

يبيّن المخطط متعدد المتغيرات شكل العلاقة المتفاعلة بين كل من العوامل (متغيرات إدخال العملية) وبين الاستجابة (متغير نتاج العملية). إذ يمثّل المحور الأفقي إكس (X) الوقت المستغرق، فيما يمثل المحور الرأسي واي (Y) قياس الاستجابة؛ لذلك يعد المخطط متعدد المتغيرات تمثيلاً رسومياً وليس إحصائياً، وبالتالي يُستخدم فقط بصفته مؤشر اتجاهي، لعدم إمكانية استخلاص أي استنتاجات إحصائية منه، نظراً لتعدد المتغيرات الممثلة فيه.

يُستخدم المخطط متعدد المتغيرات في عرض وتحليل البيانات والعلاقات المحتملة والأسباب الجذرية للتباين من أجل التحقق من استقرار العملية أو اتساقها، ويهتم بمتغيرين تابعين أو أكثر يتم أخذهم في الاعتبار في وقت واحد لمتغيرات مستقلة متعددة.

أهمية استخدام المخطط متعدد المتغيرات

يتمثل الافتراض الأساسي لعلم الإحصاء في أن المتغيرات لها قيمة تمثيلية واحدة تقريباً عند قياسها، لكن هذا ليس الحال في كثير من الأحيان، وبالتالي تظهر أهمية المخطط متعدد المتغيرات في استخدامه لإظهار جميع القياسات المسجلة، بهدف تحديد عدة مصادر للتباين أو الاختلاف ضمن العملية، أو عندما يكون للنتائج قياسات متغيرة، بالإضافة إلى تحديد المساهمين الأكبر والأهم في التباين الكلي.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!