تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

القيادة التبادلية

ما هي القيادة التبادلية؟

القيادة التبادلية (Transactional Leadership): تُعنى القيادة التبادلية بالمهام الروتينية التي يقوم بها القائد، والتي تهدف إلى تحقيق الاستقرار للشركة، كتحديد وتخصيص العمل، وتقييم الأداء، واتخاذ القرارات، وذلك عن طريق توجيه جهود مرؤوسيه وإثارة دافعيتهم للعمل بشكلٍ إيجابي باستعمال المكافآت المشروطة ونظام الحوافز؛ غير أن هذا النمط من القيادة لا يصلح للمواقف التي تهدف إلى التغيير والتي تتطلب نوعية أخرى من المهام، كخلق ثقافة تنظيمية، وبناء فرق عمل، وإدارة عملية الاندماج، فهذه المهام وغيرها يحتاج إلى قدرات ومهارات للتغيير تُعرف باسم القيادة التحويلية. وتتمتّع القيادة التبادلية بالقدرة على إرضاء المرؤوسين كمدخل لتحسين الإنتاج، كما أنها تدعو إلى الالتزام بالقيم التنظيمية، وتحديد التوقعات والأهداف المراد الوصول إليها. ينبغي على القائد التبادلي أن يتصف بما يلي:

  • امتلاك مهارات اتصال عالية والتحكم في أساليب الحوار.
  • امتلاك قدرة عالية على الإقناع.
  • كيفية توظيف نقاط قوته للتغطية على نقاط ضعفه.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!