facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

الصناعة في طورها الرابع

الصناعة في طورها الرابع (Industry 4.0): هي الصناعة التي قامت عليها الثورة الصناعية الرابعة (4IR)، ويمكن تعريف هذه الصناعة من خلال تسع ممارسات تكنولوجية ناشئة وأنظمة إنتاجية مستحدثة تتبناها هي: الروبوتات ذاتية الحركة، والمحاكاة، وتكامل النظم أفقياً وعمودياً، وإنترنت الأشياء في القطاع الصناعي، والأمن السيبراني، والتقنيات السحابية، والتصنيع الطبقي ثلاثي الأبعاد (Additive Manufacturing)، والواقع المعزز، والبيانات الضخمة، والتحليلات المحوْسبة.

يشهد ميدان التقنية العالية اليوم انقساماً حاداً بين نموذجين يكادا أن يكونا متناقضين للصناعة في طورها الرابع (Industry 4.0)، فالنموذج الأميركي يقوده السوق، ويكافئ المساهمات الجسورة والأصيلة للقطاع الخاص، ويفرض قواعد أخلاقية صارمة ومعايير مهنية عالية، ويشجع الاستكشاف المفتوح للأفكار والمبادرات المستجدة، ويجتذب إليه أندر المواهب التي تمسك اليوم بزمام المنافسة العالمية للسيطرة على الذكاء الاصطناعي. أما النموذج الصيني، فهو في المقابل، بما يتمتع به من إمكانية تحريك الموارد العامة الضخمة والإشراف عليها عبر حكومة لا تتردد في إجراء التدخلات الحاسمة لتنسيق عمل الشركات وتخصيص الموارد البشرية، يرى في الابتكار التكنولوجي طريقة للتدخل المجهري لهندسة أشكال غير مسبوقة من التنظيم المجتمعي الذي تتجذر حوكمته المستقرة فيما تقوم عليه من القيم المشتركة والمصالح الوطنية

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!