الشركات الصغيرة والمتوسطة (Small and Medium Enterprises. SMEs): توجد عدة تعريفات لتحديد هذا النوع من الشركات حول العالم، لكن بصفة عامة، المحدد الرئيس لهذا التصنيف هو عدد العمال  وقيمة الأصول أو الإيرادات التي يجب ألا تتجاوز حداً معيناً. ويعتبر عدد العمال هو المتغير الأكثر استخداماً لتعريف هذه الشركات، يليه حجم المبيعات والأصول. ووفقاً لمعيار عدد العمال، فإنّ 250 عاملا هو الحد الأقصى في مثل هذه الشركات، حيث تكون الشركات التي لا يزيد بها عدد العمال عن 10 متناهية الصغر، والتي لا يزيد بها عدد العمال عن 50 شركات صغيرة، وتلك التي لا يزيد بها عدد العمال عن 250 شركات متوسطة. أما عن تعريفات الشركات الصغيرة والمتوسطة بناء على المبيعات السنوية فتقع ما بين الحدود التالية: من 50 إلى 70 مليون دولار في الدول مرتفعة الدخول، ومن 1 إلى 5 مليون دولار في الدول منخفضة الدخل. وبالنسبة للأصول، تكون الشركات الصغيرة والمتوسطة بالدول مرتفعة الدخل هي تلك التي تمتلك أصولاً تبلغ قيمتها ما بين 50 إلى 62 مليون دولار، بينما تستخدم الدول منخفضة الدخل سقفاً أقل.

يُستخدم معيارا عدد العمال وقيمة الأصول أو الدخل معاً من أجل تصنيف هذه الشركات، ذلك أنّ معياراً واحداً لا يكوم معبراً في معظم الحالات، فمجال الزراعة مثلاً يتطلب عدداً كبيراً من العمال وقيمة أصول غير مرتفعة، بينما يتطلب مجال البرمجيات عددا منخفضاً من العمال وقيمة أصول كبيرة.

لكل دولة أو منظمة اقتصادية في العالم تعريفها الخاص للشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، فعلى سبيل المثال يُعرِّف الاتحاد الأوروبي الشركات الصغيرة بتلك الشركات التي يعمل لديها 50 عاملاً فأقل والشركات المتوسطة بتلك الشركات التي يعمل لديها 250 عاملاً فأقل. وإجمالاً، تشكل الشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة أكثر من 90% من جميع الشركات بالعالم، وتساهم في المتوسط بما بين 60% إلى 70% من إجمالي العمالة و50% من الناتج المحلي الإجمالي.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!