تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

السوق الإلكتروني

ماذا يعني السوق الإلكتروني؟

السوق الإلكتروني (Electronic Marketplace): هو منصة افتراضية للأسواق، تستطيع الشركات فيها التسجيل بصفة بائع أو مشتري، من أجل إتمام المعاملات التجارية عبر الإنترنت، ودون وسيط.

السوق الإلكتروني هو عبارة عن موقع للتجارة الإلكترونية، حيث تستطيع الشركات الأخرى أيضاً بيع منتجاتها وتقديم خدماتها للمستهلكين، ليس فقط مالك الموقع، على سبيل المثال، يستطيع المستهلك في موقع أمازون شراء الكتب من الموقع نفسه، لكنه يستطيع أيضاً العثور على على بائعين من كل أنحاء العالم والشراء منهم.

أنواع السوق الإلكتروني

تُصنّف الأسواق الإلكترونية بشكل عام إلى أربعة أنواع، وهي:

  • السوق الإلكتروني المستقل: الدافع الأساسي لهذا السوق هو توليد العائد المادي، فهو منصة يديرها طرف ثالث (مالك الموقع) تتيح التسجيل فيها للمشترين والبائعين ضمن صناعة محددة، فعندما يسجل طرف آخر في السوق الإلكتروني المستقل، يحصل على عروض أسعار خاصة، على سبيل المثال، موقع علي بابا.
  •  السوق الأفقي والعمودي: يوفر السوق الأفقي للمشترين والمورّدين من مختلف الصناعات والمناطق، مكاناً واحداً يجمعهم فيه لإجراء المعاملات التجارية، أما السوق العمودي، يتيح الوصول إلى مختلف قطاعات الصناعة حسب التسلسل الهرمي، من أعلى إلى أسفل وبالعكس.
  • سوق المورّدين: يوجه هذا السوق المورّدين، فهو يساعد على تحسين رؤية البائع من خلال وسائل الاتصال المختلفة، ويتيح له استهداف عدد كبير من العملاء، على سبيل المثال، موقع إي باي.
  • سوق المشترين: يوجه هذا السوق المشترين، حيث يضم مجموعة من الأشخاص المهتمين في معاملات تجارية مماثلة، من أجل إنشاء بيئة شراء فعّالة، كما يساعد المشترين على التفاوض مع المورّد للشراء بالسعر المناسب، إضافة لذلك، يستفيد المورّدين أيضاً من سوق المشترين، إذ يمنحهم قاعدة عملاء يستطيعون خلالها مشاركة كتالوج منتجاتهم الخاصة.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!