السلبية الفطرية Default Passivity

ما معنى السلبية الفطرية؟

السلبية الفطرية (Default Passivity): مصطلح يستخدم للتعبير عن الاستجابة الفطرية المتأصلة في البشر للمِحَن الطويلة. أي عندما يواجه الأفراد تجارب سلبية لفترة طويلة من الوقت، يفترض الدماغ أنه لا يمكننا التحكم في الظروف ويستسلم للأمر الواقع، وضع هذه التسمية عالما النفس مارتن سيليغمان (Martin Seligman) وستيفن ماير (Steven Maier).

وتفترض السلبية الفطرية أن ما يسمى بالعجز المُكتسب لا يتم تعلّمه حقاً. بدلاً من ذلك، فإن الاستسلام للوضع الراهن والقبول به على نحو سلبي هو رد الفعل البشري الطبيعي على المِحَن الطويلة، مثل جائحة طال أمدها، أو وظيفة تكرهها ولكنك لا تملك خيار التخلي عنها.

تجارب السلبية الفطرية

أجرى كل من سيليغمان وماير في أواخر ستينيات القرن الماضي تجربة نفسية شهيرة، إذ تم ربط كلاب بمنصة مكهربة تسمح بتوجيه صعقات كهربائية لها عبر أرجلها الخلفية. بمرور الوقت، وبعد أن تعلمت الكلاب أنها عاجزة عن تحرير نفسها، توقفت عن المحاولة. ومنذ ذلك الحين أصبح العجز أحد المبادئ الأساسية في النظرية السلوكية؛ التي تركز على تفسير السلوك البشري بالاعتماد على الخبرات المكتسبة من البيئة الخارجية. 

وبعد هذه التجربة صاغ سيليغمان ما يسمى بالعجز المكتسب؛ وهو اضطراب فكري يحدث عندما يمر الشخص بموقف صعب لا يتحسن فيه أي شيء مهما فعل، ما يجعله يميل إلى البقاء يائساً وسلبياً، حتى في المواقف الجديدة التي يكون لديه سيطرة فيها بالفعل.

ولكن الدراسات اللاحقة التي أجرها ماير أشارت إلى أن العجز ليس استجابة ناتجة عن تحمل مواقف قاسية لا يمكن للأفراد التحكم بها كما هو الحال في العجز المكتسب، لتدفع هذه الدراسات سيليغمان وماير إلى تغيير وجهة نظرهما واستنتاج أن السلبية هي استجابة فطرية.

مقالات قد تهمك:

كيفية التغلب على السلبية الفطرية

كما أن الدراسات أثبتت إمكانية التغلب على الشعور بالعجز الناجم عن السلبية الفطرية، إذ أجرى سيليغمان وزملاؤه تجربة تنطوي على نقل الكلاب التي تشعر بالعجز من المنصة المكهربة إلى مكانٍ الآخر كانوا فيه بمأمن من الصعقات الكهربائية. وبعد بضع جولات من نقلها إلى مكانٍ آمن، تخلصت الكلاب من سلبيتها وبدأت بالاستجابة من تلقاء نفسها كلياً، وقد نجح هذا التدخل في التغلب على حالة العجز في جميع الكلاب، وكان تعافيها كاملاً ودائماً.

ويرى مقال "هل يكمن علاج ظاهرة الاستقالة الصامتة في نظرية العجز المكتسب؟" المنشور في هارفارد بزنس ريفيو أن السلبية المفرطة تُقدم تفسيراً لظاهرة الاستقالة الصامتة، ويمكن للمؤسسات التغلب على السلبية بين الموظفين للحد من ظاهرة الاستقالة الصامتة من خلال منح الموظفين تجربة مباشرة من الاستقلالية يشعرون من خلالها بالسيطرة على حياتهم وخياراتهم. وبصفة عامة ينصح المقال بالأخذ بعين الاعتبار أن الاستقالة الصامتة تحدث عندما يشعر الموظفون بأنهم محاصرون. وبالتالي، كلما زادت الحرية التي يحصلون عليها قلَّ شعورهم بالحاجة إلى الاستجابة بطريقة سلبية غير منتجة.

اقرأ أيضاً: