تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

الرضا الوظيفي

ما تعريف الرضا الوظيفي؟

الرضا الوظيفي (Organizational satisfaction): يعكس مفهوم الرضا الوظيفي الحالة العاطفية الإيجابية الناتجة عن تقييم تجربة العمل في وظيفة معينة، فهو يعكس الفرق بين ما يتوقعه الموظَف من الوظيفة وما يحصل عليه فعلاً منها، وعادة ما تكون هذه التوقعات ذات طابع شخصي لأنها تختلف من موظف لآخر بسبب العديد من العوامل النفسية والوظيفية، التي تساهم في رضا الموظف دون غيره أو عدم رضاه. 

بهدف قياس الرضا الوظيفي، يمكن الاعتماد على العديد من الأبعاد التي تختلف باختلاف طبيعة البيئة التنظيمية والسمات الشخصية للموظفين، ومن بين أهم هذه الأبعاد نجد الرضا عن العمل وشروطه، والرضا عن سياسة الأجور والمكافآت، والرضا عن الإشراف والمشرف المباشر، والرضا عن فريق العمل، والرضا عن إجراءات وسياسة العمل.

يترك الرضا الوظيفي تأثيراً محتملاً في أداء الموظفين في الشركات، ومن أهم الآثار الإيجابية للرضا الوظيفي ما يلي:

  • زيادة كفاءة الموظفين في مكان العمل؛
  • زيادة ولاء الموظفين والتزامهم بالعمل؛ 
  • زيادة تحفيز الموظفين؛
  • زيادة إمكانية الاحتفاظ بالموظفين أصحاب أفضل كفاءة.

خصائص الرضا الوظيفي

يتضمن الرضا الوظيفي مجموعة من الخصائص تتمثل في التالي:

  • مشاركة الموظفين.
  • الحصول على الاحترام والثناء والتقدير.
  • الحصول على التعويض العادل.
  • وجود دافع للعمل.
  • الإحساس بالرضا عن الحياة.

كيف يتم تحقيق الرضا الوظيفي؟

تتعدد الطرق التي يمكن استخدامها من أجل تعزيز الرضا الوظيفي بدءاً من تقديم الأساليب التي تعتمد على المادة إلى التحفيزات المعنوية ومنها:

  • ربط الأجر بالأداء.
  • تعزيز بيئة العمل الإيجابية والتعامل المحترم بين الموظفين.
  • تعزيز الثقة بين الموظفين والإدارة العليا. 
  • تعزيز الأمن الوظيفي.
  • تأمين فرص التقدم الوظيفي.
  • تعزيز التواصل بين الموظفين والإدارة العليا.
  • إظهار التقدير للموظفين.
  • منح الموظف إحساساً بوجود الاستقرار المالي.
  • منح الموظفين الفرصة لاستخدام مهاراتهم وقدراتهم.

استخدام الاستطلاع لقياس الرضا الوظيفي

تعد الاستطلاعات من الأساليب الشائعة لقياس مقدار الرضا الوظيفي في الشركات ومن الأسئلة التي يمكن طرحها على الموظفين:

  • كم تنوي البقاء في الشركة؟
  • كم مرة ينتابك شعور بالتوتر خلال أسبوع العمل؟
  • هل تفكر في البحث عن عمل آخر؟
  • ما الذي يعنيه العمل بالنسبة لك؟
  • هل تعتبر عملك صعباً؟
  • ما الدافع الذي يبقيك في عملك الحالي؟
  • هل تشعر أن لديك فرصاً بالحصول على ترقية؟
  • هل تمنحك المهام الموكلة إليك مهارات جديدة؟
  • هل تشعر أن عدد المهام الموكلة إليك أكثر من باقي الفريق؟
  • هل تحصل على التقدير عن إنجازاتك؟

الفرق بين الرضا الوظيفي والاندماج الوظيفي

يعد الاندماج الوظيفي مفهوماً أوسع من الرضا الوظيفي الذي يمكن اعتباره جزءاً منه، إذ يعبر عن رضا الموظف عن التفاصيل اليومية المتعلقة بأداء المهام من المكتب إلى المزايا والتعويضات. يمكن للموظف أن يكون راضياً عن عمله دون أن يكون مندمجاً به.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!