facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

الربا

الربا (Usury): هو عملية إقراض مبلغ مالي معين لفترة زمنية محددة مقابل إضافة فائدة نقدية ثابتة على المبلغ الأصلي، هذه الإضافة النقدية تدعى الربا.

إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

تستخدم كلمة (Usury) بدلاً من (Interest) في الثقافة المالية الغربية عندما تكون الإضافة النقدية فاحشة ومبالغاً فيها قياساً بالفترة الزمنية للقرض أو مبلغ القرض بالأصل. أما في الثقافة المالية العربية فنستخدم كلمة (الربا) وهو المفهوم الإسلامي للفائدة المصرفية.

في القرون الوسطى كان المرابي (الشخص الذي يقرض المال بفائدة) يستغل حاجة الناس وغياب القوانين ويفرض ربا فاحش دون أية قيود، وحتى نهاية عهد حكم الملك هنري الثامن (عام 1547) لم يكن هناك أي تحديد للمقدار الذي يحق للمرابي فرضه كزيادة على القرض.

في القرن السادس عشر بدأت انجلترا بتحديد المبالغ التي يسمح القانون بها للمقرض أن يضيفه على قرضه، وكل فائدة تفرض تتجاوز الحدود القانونية تعتبر ربا.

من الناحية الدينية فإن كافة الأديان السماوية الثلاثة (الإسلام، والمسيحية، واليهودية) تحرّم الربا وتعتبره خطيئة وذنباً.

وفي التشريع المصرفي الإسلامي هناك نوعان للربا:

1- ربا النسيئة: وهو التأجيل، أي عندما يحين موعد سداد القرض (الذي يكون بلا فائدة أو زيادة) فإن المقرض يخير المقترض أن يؤجل موعد الاستحقاق مع فرض زيادة عليه؛

2- ربا الفضل: وهو الزيادة، أي عندما يحين موعد استحقاق القرض العيني، وهو الذي حرّم في ستة مواد عينية وهي الذهب، والفضة، والقمح، والشعير، والتمر، والملح.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!