تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

الدخل القومي الإجمالي

مفهوم الدخل القومي الإجمالي

الدخل القومي الإجمالي (Gross National Income. GNI): القيمة الإجمالية التي يحققها الأفراد والشركات معاً ضمن حدود بلد معين، وتعادل نظرياً الناتج القومي الإجمالي، غير أن الدخل القومي الإجمالي يُحسب على أساس الدخل وليس على أساس الإنتاج.

يستخدم هذا المؤشر لقياس ثروة الأمم من سنة لأخرى، حيث يتضمن الناتج المحلي الإجمالي بالإضافة إلى الدخل الذي تتلقاه من مصادر خارجية، ويعد بديلاً للناتج المحلي الإجمالي كوسيلة لقياس ثروة الدولة وتتبعها، ويعتبر مؤشراً أكثر دقة من غيره لدى العديد من الدول.

أنواع الدخل القومي

عادة ما تُضمّن خمس فئات رئيسية من الدخل في الدخل القومي وهي:

  • الأجور: وتسمى الدخل من العمل لأنها تمثل ذلك الجزء من قيمة الإنتاج التي تنسب إلى العمل، وتشمل الراتب الإجمالي والتعويض قبل خصم ضريبة الدخل والضمان الاجتماعي ومساهمات صندوق الادخار.
  • إجمالي أرباح التداول: دخل المنتجين المملوكين للقطاع الخاص والقطاع العام الذين يبيعون منتجاتهم في السوق، ويتعين تضمين الفوائض التجارية لمؤسسات القطاع العام في الدخل القومي إلى جانب الأرباح والأرباح المتراكمة على القطاع الخاص.
  • بدل استهلاك رأس المال: يشير إلى الاستهلاك، وإذا طُرح من الناتج القومي الإجمالي، يكون صافي الناتج القومي.
  • دخل العاملين لحسابهم الخاص: تشمل مدخول الأشخاص الذين يعملون لحسابهم الخاص مثل المزارعين والأطباء، كما يشمل الدخل من الأعمال التجارية الفردية.
  • الدخل المتوقع: يشمل الإيجارات التي يتلقاها أولئك الذين يمتلكون العقارات المؤجرة للآخرين وكذلك ما يسمى "الإيجار المُدخَل" (Inputted Rent) للمنازل المشغولة من قبل المالك (أي الدخل من ملكية المنزل). بالإضافة إلى الضرائب والإعانات التي تخلق فجوة بين القيمة السوقية للإنتاج، والدخل المُكتسب الذي يحصل عليه أصحاب الأرض والعمالة ورأس المال المستخدم في عملية الإنتاج. في حالة الضرائب غير المباشرة، فإن الدخل المكتسب (القيمة السوقية للإنتاج ناقص الضرائب التي تجمعها الحكومة) يقل عن القيمة السوقية الإجمالية للناتج. أما في حالة الإعانة، فإن الدخل الذي تحققه عوامل الإنتاج (القيمة السوقية للإنتاج زائد الدعم) يتجاوز القيمة الإجمالية للإنتاج.

مكونات الدخل القومي

يتألف الدخل القومي من مكونات رئيسية وهي:

  • الاستهلاك: قيمة جميع السلع والخدمات التي تم الحصول عليها واستهلاكها من قبل الأسر المعيشية في الدولة.
  • الاستثمار: أي إنفاق رأسمالي محلي من قبل الشركات التي يديرها مواطنون في الدولة.
  • الإنفاق الحكومي: كل الاستهلاك والاستثمارات التي تقوم بها الحكومة، ولايشمل مدفوعات التحويل.
  • صافي الصادرات: وتعني صادرات الدولة مطروحاً منها وارداتها، وينبغي أن تصدر الدولة أكثر مما تستورد حتى يزيد هذا الرقم.
  • صافي دخل العامل الأجنبي: الدخل الذي يكسبه مواطنو الدولة في الخارج، باستثناء الدخل الذي يكسبه المقيمون الأجانب في البلاد ويرسلونه إلى خارج البلاد.

حساب الدخل القومي الإجمالي

يُحسب الدخل القومي الإجمالي من خلال المعادلة التالية:

الناتج المحلي الإجمالي + (الأجر المدفوع من قبل الشركات الأجنبية للعمال المقيمين ضمن البلد + الدخل الذي يجنيه المقيمون من ممتلكاتهم خارج البلد + الضرائب على المنتجات والسلع المستوردة) – (الأجر المدفوع من قبل الشركات المقيمة للعاملين خارج البلاد + التعويض الذي يحصل عليه أصحاب الأملاك الأجانب + الإعانات).

يشمل حساب الدخل القومي كل فرد مقيم داخل حدود البلاد والذي يُنفق دخله ضمنها.

الفرق بين الدخل القومي الإجمالي والناتج المحلي الإجمالي

يقيس الناتج المحلي الإجمالي قيمة السلع والخدمات المنتجة داخل البلد في فترة زمنية محددة، بما في ذلك الناتج القومي والنفقات والدخل، في حين يحسب الدخل القومي الإجمالي إجمالي الدخل الذي يكسبه أفراد وشركات الدولة، بما في ذلك دخل الاستثمار، بغض النظر عن مكان كسبه، ويغطي الأموال الواردة من الخارج مثل الاستثمار الأجنبي ومساعدات التنمية الاقتصادية. ويشمل دخل جميع المقيمين والشركات في البلد، سواء كان يتدفق إلى البلد أو ينفق في الخارج.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!