facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

الخوف وعدم اليقين والشك "فود"

الخوف وعدم اليقين والشك "فود" (Fear, Uncertainty and Doubt. FUD): يُسمى أيضاً عامل "فود"، وهي كلمة مشتقة من الحروف الأولى للكلمات الإنجليزية التي تكوّن المصطلح، وهو مصطلح يعبّر عن إحدى المناورات التسويقية القائمة على نشر البيانات والمعلومات الخاطئة أو مريبة أو المضللة، بهدف نشر خالة من الشك وعدم اليقين لدى المنافسين.

عادة ما تُستخدم هذه المناورة من طرف الشركة الرائدة في السوق لكبح المنافسة المتزايدة، وذلك من خلال إدخال الخوف وعدم اليقين في السوق، ويتم ذلك من خلال نشر الشائعات والإبقاء على سرية الخطط المستقبلية للشركة، أو من خلال تغيير الخطط بشكل مستمر مع الإعلان عن تغييرها، ووضع أهداف مختلفة في فترات متقاربة، ما يمنع العملاء من شراء منتجات المنافسين خوفاً من عدم توافقها مع التحسين الذي ستطرحه الشركة الرائدة.

ظهر مصطلح "عامل فود" خلال سبعينيات القرن الماضي في مجال التسويق والمبيعات والعلاقات العامة، إذ استُخدم لأول مرة من قبل "جين أميدال" (Jane Amedal) عام 1975 بعد أن غادر شركة "آي بي إم" (IBM) التي كان يعمل بها وقام بتأسيس شركته الخاصة، وكان يقصد بعامل فود الخوف والشك وعدم اليقين في إقبال الزبائن على منتجات شركته بسبب صورة منتجات "آي بي إم" الراسخة في أذهان العملاء.

من أكثر الشركات التي تقوم باستخدام عامل فود هي شركات البرمجة، إذ إن هذا العامل أصبح مرتبطاً بمنتجات شركة "مايكروسوفت" منذ تسعينيات القرن الماضي.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!