تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

الجرد الدوري

ما هو الجرد الدوري؟

الجرد الدوري (Periodic Inventory): هي عملية تقييم كافة المواد الموجودة لدى الشركة في المستودع بنهاية السنة المالية أو عند إعداد بيان المركز المالي (الميزانية).

تلتزم الشركات بمسك دفتر خاص بالجرد، حيث تُدرج فيه جدول بكميات وقيم المواد، وتُعد قيود التسويات الجردية المحاسبية، وقيود مخصصات الاهتلاك ومؤوناته.

مزايا الجرد الدوري وعيوبه

بصفة عامة، فإن هذا النوع من الجرد ينطوي على مزايا تتمثل بـ:

  • إظهار الكميات الموجودة فعلياً في المخازن، وذلك لأنه يعتمد على الجرد الفعلي للمخزون وليس الجرد الدفتري فقط.
  • يناسب الشركات الصغيرة التي لا تمتلك كمية كبيرة من المخزون.

على الرغم من مزايا الجرد الدوري إلا أنه ينطوي على مجموعة من العيوب تتمثل بـ:

  • يستغرق الجرد الدوري وقتاً طويلاً، ما يجعل الأرقام التي يقدمها أقل فائدة للإدارة.
  • لا يُقدم هذا النوع من الجرد أي معلومات حول تكلفة البضائع المباعة أو أرصدة المخزون المنتهية خلال الفترات الزمنية المؤقتة.
  • يعتمد على تقدير كمية البضاعة المباعة بين فترات الجرد.
  • لا يناسب الشركات الكبيرة التي تمتلك مخزوناً كبيراً.

الفرق بين الجرد الدوري والجرد المستمر

يُناسب الجرد المستمر الشركات الكبيرة، ويعتمد على التحديث المستمر لأرصدة المخزون وتكلفة البضاعة المباعة بشكل آني ما يمنح الإدارة رؤية فورية للمخزون تمكنها من اتخاذ حل سريع في حال ظهرت منتجات معيبة.

من جهة أخرى فإن نظام الجرد الدوري يناسب الشركات الصغيرة، كما أنه لا يعطي أرقاماً دقيقة لتكلفة البضاعة المباعة بين فترات الجرد، ويستغرق وقتاً أطول ما يجعل المعلومات التي تطلع عليها الإدارة عديمة الفائدة لا تمكنها من اتخاذ حل سريع في حالة الكشف عن منتجات مُعيبة.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!