facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

التقشف

التقشف (Austerity): مجموعة السياسات الاقتصادية التي تهدف إلى خفض الإنفاق الحكومي لمواجهة العجز في الموازنة العامة. يُنفّذ التقشف عبر العمل على جبهتي خفض الإنفاق وزيادة الضرائب للتخلص من العجز المالي.

يؤدي التقشف إلى التخلص من العجز أو تخفيفه من خلال خفض الإنفاق ليساوي أو يقترب من مقدار الدخل الحكومي، وبالتالي تتمكن الدولة من دفع ديونها بسهولة وتتجنب حالة الإفلاس؛ ويهدف التقشف أيضاً للتحكم في معدل التضخم.

هناك ثلاثة اتجاهات لتطبيق سياسات التقشف: الأولى تركز على توليد الدخل من خلال رفع الضرائب والرسوم، وفي بعض الحالات زيادة الإنفاق الحكومي الذي يولد دخلاً أكبر منه عبر تحفيز النمو؛ والاتجاه الثاني يُسمى نموذج "أنجيلا ميركل"، المستشارة الألمانية، والذي بجانب زيادة الضرائب يشمل إلغاء الخدمات والوظائف الحكومية غير الأساسية؛ والاتجاه الثالث عبر خفض الضرائب وخفض الإنفاق الحكومي معاً.

مرت العديد من الدول بحالات من التقشف أثناء تاريخها، لاسيما أثناء أو عقب الأزمات المالية والاقتصادية التي تتعرض لها، مثل الولايات المتحدة الأميركية خلال أزمة الكساد الكبير، واليونان خلال الأزمة المالية العالمية ابتداء من عام 2008. 

يعارض العديد من المفكرين سياسات التقشف الحكومي، وأبرزهم "جون مينارد كينز"؛ ويختلف التقشف عن "ترشيد الإنفاق"، إذ إنّ هذا الأخير أكثر شمولية من التقشف، لأنه يحتّم اتخاذ سياسات فعالة لإدارة المال العام والموازنة العامة، وليس الاقتصار على إجراءات لتخفيض الإنفاق العام.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!